newsCode: 763262 A

أکد متحدث باسم حرکة طالبان إن هذه الحرکة ستتفاوض مع الأفغان بعد الانسحاب الأمريکي.

وقال المتحدث باسم المكتب السياسي لحرکة طالبان، محمد سهيل شاهين، لـ"إيلنا": ما زلنا نعلن أنه ينبغي علي الأمريکیيون أن یغادرون بلادنا. على العكس من ذلك، أوضحنا أنه بعد الانسحاب، لن يحدث أي ضرر من أفغانستان إلى جيرانها، کما أنّنا لانسمح بأستخدام أفغانستان ضد الدول الاخری.

وأضاف تابعا: كما ذكرت إن الانسحاب الأمريکي أحد أركان البعد الخارجي لعملية السلام. بلادنا تحت الاحتلال حاليًا ، يجب علينا أولاً حل المشكلة الرئيسية ثم الانتقال إلى مسائل أخرى. هناك الكثير من القضايا المتعلقة بمغادرة الأميركيين من أفغانستان ، وأبرزها الجدول الزمني لانسحابهم من أفغانستان. من المزمع مناقشة هذه المسألة في الجولة المقبلة من المحادثات (الجولة السابعة) فی الدوحة.

 

 

 

من بعد أفغانستان الأمريكي الانسحاب
sendComment