newsCode: 735020 A

قال مسؤول أمريكي إن الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية تعتزمان "وقف" مناورات عسكرية سنوية مشتركة، تثير غضب بيونغ يانغ وتعتبرها تهديدا مباشرا لأمنها الوطني، وفقا لوكالة "فرانس برس".

وجاءت تصريحات المسؤول الأمريكي الذي اشترط على "فرانس برس" عدم كشف هويته، بعد يومين من قمّة بين ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، في هانوي لم تسفر عن أي اتفاق. غير أنّ كلا الطرفين أبدى رغبة في إبقاء باب الحوار مفتوحا.

وقد نقل موقع "إن بي سي نيوز" الأمريكي في وقت سابق عن مسؤولين عسكريين أمريكيين أنه تم تأجيل مناورات "فول إيغل" العسكرية التي تجرى عادة في الربيع كل سنة.

ودأب مئتا ألف جندي من كوريا الجنوبية وزهاء 30 ألف جندي أمريكي في المشاركة في مناورات "فول إيغل" و"كي ريسولف" العسكرية المشتركة.

لكن منذ أول قمة بين ترامب وكيم في سنغافورة في يونيو الماضي، قلصت الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية أو ألغتا تدريبات عسكرية مشتركة عدة، ولم تعد القاذفات الأمريكية تحلق فوق كوريا الجنوبية.

وأشارت قناة "إن بي سي" إلى أن التدريبات السنوية سيستعاض عنها بمناورات "محدودة وأكثر ارتباطا بالمهمة".

 

في مناورات quot عسكرية سنوية
sendComment