newsCode: 733343 A

الرئيس السوداني عمر البشير يحظر التجمّعات والاحتجاجات في أوامر طوارئ أصدرها، معلناً حظر توزيع وتخزين وبيع ونقل المحروقات والسلع المدعومة خارج القنوات الرسمية.

حظر الرئيس السوداني عمر البشير التجمّعات والاحتجاجات في أوامر طوارئ أصدرها وقد أعلن البشير حظر توزيع وتخزين وبيع ونقل المحروقات والسلع المدعومة خارج القنوات الرسمية.

 
 
 
 
 
 
 
 

#السودان #سونا| اصدر رئيس الجمهورية المشير عمر البشير أمر طوارئ رقم (5) لسنة 2019م بحظر الممارسات الفاسدة، ونص على عدم استخدام موظفي الدولة لسلطاتهم الوظيفية لتحقيق منافع شخصية، وحظر على الموظف إبرام التعاقدات أو الدخول في تعاملات ترتب التزامات على الدولةhttps://t.co/iY5D0zQqbXpic.twitter.com/CVfomGdXke

— SUDAN News Agency (@SUNA_AGENCY) February 25, 2019

 

وكانت الشرطة السودانية قد أطلقت الغاز المسيّل للدموع على مئات المحتجين الذين تظاهروا في الخرطوم محاولة تفريقهم، بالتزامن مع دعوة  تجمّع المهنيين السودانيين الذي ينظم الاحتجاجات إلى التظاهر لتحدّي حالة الطوارئ.

ومنذ أيام انتشرت قوات الدعم السريع في شوارع الخرطوم استعداداً لمواجهة تجدد التظاهرات المنددة بحكم الرئيس عمر حسن البشير. كما أكد تجمّع المهنيين السودانيين المنظم للاحتجاجات استمرار التظاهرات حتى يتنحى البشير عن الحكم.

وكان الرئيس السوداني عمر حسن البشير أعلن حالة الطوارئ في البلاد، كمل قرر حل حكومة الوفاق الوطني، ووقف إجراءات تعديل الدستور لترشحه لولاية ثانية، إضافة إلى تعيين حكام جدد للولايات كلهم من السلك العسكري.

وفي كلمة له إلى الشعب السوداني مساء الجمعة أكد البشير أن المطالب الشعبية "مشروعة وقد أكد عليها الدستور"، مجدِداً الدعوة إلى الحوار الوطني لإنهاء الأزمة التي تمر بها البلاد.
ولفت البشير إلى أن الاستقرار السياسي هو المدخل لتحقيق النمو الاقتصادي والاستقرار الأمني، مضيفاً أن "جلسات الحوار التي خضناها تشكل أساساً للرد على الأسئلة الوطنية بشأن كيفية حكم السودان".

 

في البشير طوارئ التجم أوامر
sendComment