newsCode: 779503 A

قال أستاذ العلوم السياسية بجامعة "تولوز" إن عقوبات واشنطن الأخيرة ضد قائد الثورة كانت عداءًا شخصيًا.

قال أستاذ العلوم السياسية بجامعة تولوز "ديفيد ريغوليلي روز" حول العقوبات الأميركية الجديدة ضدّ إيران: "في رأيي ، فإن العقوبات الأخيرة قائد الثورة والسلطات الإيرانية تشبه الانتقام بسبب العداء الشخصي. كما أشار دونالد ترامب إلى هذه القضية في كتاب فن المعاملة. هذا صحيح بالنسبة للعلاقة بين الترامب وكوريا الشمالية."

وأکد: "ترامب لا يريد أبدا أن يبدأ حربا جديدة ، فهو لا يريد حربا جديدة. لقد قال هذا الأمر عدة مرات ، وحتى وعده في انتخابه بأنه سینتهی بالحروب التي شاركت فيها الولايات المتحدة لأكثر من عقدين. ولكن هناك من المتطرفين مثل جون بولتون ومايك بومبو مسّرون إذا تسوق الامور نحو الحرب. مع هذا ترامب يؤمن بحرب اقتصادية كبيرة وضغط على إيران ، حتى في حالة الصين ، فقد استخدم الحرب الاقتصادية."

واضاف: "العقوبات الأميركية الجديدة على القطاع الاقتصادي ليست بالامر الجديد كما ان العقوبات لحقت بوزير الخارجية الايراني لانه كشف الفريق "ب" والخلافات الناشبة داخله."

علي العقوبات قائد الثورة عداء
sendComment