newsCode: 778487 A

أعرب القائم الجديد بأعمال وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر عن أمله بحشد دعم الحلفاء في الناتو للجهود الأمريكية الخاصة بإيران.

وقال إسبر تعليقا على زيارته الأولى لبروكسل بصفة القائم بأعمال وزير الدفاع، إنه يريد من أعضاء الناتو "التعبير عن القلق والغضب... إزاء أنشطة إيران في المنطقة"، حسب زعمه؛ مضيفا أن ذلك سيكون "خطوة أولى جيدة".

وأضاف أنه يريد أيضا من الحلفاء أن "يدعموا أي مجموعة من الخطوات التي قد نعتبرها جديرة بالمشاركة فيها للمساعدة ومنع وقع نزاع وإظهار عزمنا. وما نحاول ونريد أن نقوم به هو إغلاق باب النزاع وفتح باب الدبلوماسية".

ومن المقرر أن يشارك إسبر، الذي تولى مهام وزير الدفاع يوم 24 يونيو الجاري، في اجتماع وزراء الدفاع لدول الناتو في بروكسل.

ويأتي ذلك على خلفية تصعيد التوترات بين واشنطن وطهران بعد إسقاط إيران طائرة مسيرة أمريكية يوم 20 يونيو الجاري وتشديد واشنطن لعقوباتها ضد إيران ردا على ذلك.

 

في إيران quot دعم الناتو
sendComment