newsCode: 761471 A

أكد حرس الثورة الاسلامية في ايران، اليوم الجمعة، أنه لن تُعقد محادثات مع الأميركيين ولن يجرؤ الأمريكيون على القيام بعمل عسكري ضد ايران.

وقال مساعد القائد العام لحرس الثورة الاسلامية للشؤون السياسية العميد يدالله جواني في تصريح لمراسل وكالة تسنيم الدولية، ان الشعب الايراني يدرك أن أمريكا غير جديرة بالثقة ، قائلاً، ان الامريكيين لن يتجرأوا على القيام بتحرك عسكري ضد ايران.

وأشار العميد جواني الى ان ترامب كان يظن بأن ايران ستتعرض للفوضى من الداخل عبر فرض الحظر وممارسة الضغوط وفي النهاية سترضخ للتفاوض مع امريكا لكن هذا الأمر لم يحدث عملياً.

وأضاف، كان فريق ترامب يظن بأن ايران ستتعرض لاضطرابات وسترضخ للتفاوض مع امريكا للخلاص من الانهيار لكن هذا الامر لم يحدث بل توصل الامريكيون الى نتيجة أنه يجب اضافة أشياء أخرى الى هذه العقوبات.

وتابع، شاهدنا خلال العام الجاري بأنهم وضعوا حرس الثورة الاسلامية على قائمة المنظمات الارهابية من جهة ومن جهة أخرى ارسلوا حاملة طائرات الى المنطقة وانتهجوا نوعاً من ادبيات الحرب.

ونوه مساعد القائد العام لحرس الثورة الاسلامية للشؤون السياسية الى ان الامريكيين يظنون بأنه اذا ما أضافوا نوعاً من الادبيات العسكرية الى الحظر والضغوط الاقتصادية فإن الشعب الايراني سيرتعب وسيرضخ مسؤولو الجمهورية الاسلامية للتفاوض، هذا ذات الامر الذي اعلن ترامب عنه في تصريحاته الاخيرة بأنه مستعد ليتصل به مسؤولو الجمهورية الاسلامية والجلوس الى طاولة المفاوضات.

 

على ايران الى الاسلامية ترامب
sendComment