newsCode: 759979 A

وصف مؤلف كتاب "أوروبا وأزمة إيران النووية"، ريكاردو الكارو، قرارات ترامب تجاه طهران بالخاطئة والكارثية، مؤکدا بأن العقوبات الأمريکية استهدفت الشعب الإيراني بشكل مباشر.

وقال خبير ايطالي، الکارو، في حوار مع وکالة أنباء إيلنا، قرارات الرئيس الامريکی دونالد ترامب ضدّ إيران تجعل الأمر أكثر صعوبة بالنسبة لخلفه. لأن ترامب سوف يسير في طريق خاطئ، وهو أمر يصعب إصلاحه بالنسبة للرئيس الأمريكي المقبل.

وأکد الکارو علی أن قرار ترامب ضد الحرس الثوري الإيراني قد يثير صراعات بين إيران والولايات المتحدة، وحتى بين إيران والسعودية، مشيرا إلی أن الحرس الثوري الإيراني مؤسسة قوية ومؤثرة في إيران، ويمكنه أن یقوم بتحرکات ضد هذه البلدان، دفاعًا عن نفسه، وبهذه الطريقة سوف نشهد كارثة عانينا منها بعد انهيار الاتحاد السوفيتي السابق.

وتابع قائلاً: إن العقوبات الأمريكية المفروضة على إيران تعرقل وصول المساعدات الإنسانية إلى المناطق المتضررة من السيول. العقوبات أضرت بالناس العاديين. تسببت العقوبات في إلحاق أكبر الضرر بالاقتصاد الإيراني في عام 2018 ، وهذا موضوع مؤسف للغاية.

وأضاف: إن العقوبات عرقلت تدفق المساعدات المالية إلى إيران، فالسيول مثال على ما قلناه حول تأثير العقوبات على الإيرانيين مباشرة، لأن العقوبات الأمريكية ضد إيران لا تعرقل الاقتصاد الإيراني فحسب بل تؤثر أيضًا على القضايا الإنسانية. لقد تأثرت. لأن الآن الناس العاديين في إيران يحتاجون إلى المساعدة، وكالعادة ، كان الناس العاديون ضحايا للعقوبات الأمريكية.

 

إيران العقوبات الإيراني بشكل الأمريكية
sendComment