newsCode: 748501 A

استمرارا للسياسة الامريكية العدائية ضد الجمهورية الاسلامية والشعب الايراني، أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب أن الولايات المتحدة ستدرج حرس الثورة الاسلامية على قائمتها للمنظمات الإرهابية في سابقة هي الأولى لتصنيف واشنطن قوة عسكرية في بلد آخر كإرهابية.

وقال ترامب، في بيان صدر عنه اليوم الاثنين ونشره البيت الأبيض: "أعلن اليوم رسميا عن نية الإدارة الأمريكية إدراج حرس الثورة الإسلامية الإيراني، بما في ذلك فيلق القدس للمهام الخاصة التابع له، على قائمة المنظمات الإرهابية الأجنبية"، على حد تعبير البيان.

ويحذر منتقدون من أن تلك الخطوة قد تجعل مسؤولي الجيش والمخابرات الأمريكيين عرضة لإجراءات مماثلة من جانب حكومات أخرى. وكانت الولايات المتحدة أدرجت بالفعل عشرات الكيانات والأشخاص على قوائم سوداء تحت حجة ارتباطهم بحرس الثورة الاسلامية، لكنها لم تدرج القوة بأكملها على تلك القوائم.

وحذر قائد حرس الثورة اللواء محمد علي جعفري، الولايات المتحدة الأميركية من أن جيشها لن ينعم بالهدوء في منطقة غرب آسيا، في حال أدرجت الحرس على قائمة الإرهاب.

وقال جعفري، أمس الأحد، قوله "إذا ارتكبت الولايات المتحدة مثل هذه الحماقة [إدراج الحرس على قائمة الإرهاب الأميركية] فلن تنعم بالأمن والهدوء في منطقة غرب آسيا بعد الآن".

وأضاف قائد حرس الثورة: "إذا قام الأميركيون بذلك وعرضوا أمننا القومي للخطر، فسنتعامل بالمثل، ونضع التدابير المضادة على جدول أعمال الجمهورية الإسلامية الإيرانية".

ورد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف على القرار الامريكي، وقال خلال اجتماع اللجنة النیابیة الیوم الاثنين، ان الخارجیة ستبعث رسالة (احتجاج) الى سفارة سویسرا في طهران ( بوصفها القائمة باعمال امریكا) وذلك نظرا للتصریحات الامریكیة الاخیرة بشأن حرس الثورة الاسلامیة؛ مضیفا انه في حال تنفیذ هذا القرار ستتخذ ایران اجراء مماثلا قبال ذلك.

كما أصدر 255 من نواب البرلمان الإيراني البالغ عددهم 290 "، امس الاحد بيانا أكدوا فيه "سنرد بالمثل على أي إجراء يُتخذ ضد هذه القوة… سيندم زعماء أمريكا الذين يصنعون ويساندون الإرهابيين في منطقة (الشرق الأوسط) على هذا التصرف غير الملائم والأخرق".

 

ترامب يصنف حرس الثورة منظمة إرهابية

 

 

 

في على quot الثورة حرس
sendComment