newsCode: 747508 A

أكد نائب الرئيس الإيراني ورئيس الوزراء العراقي على أهمية التعاون بين البلدين مؤكدين أنه يصب في مصلحة استقرار وأمن المنطقة.

وفي كلمته خلال الملتقى التجاري الإيراني العراقي لفت إسحاق جهانغيري إلى أن كري نهر أروند حسب الاتفاقية بين إيران والعراق يصب في مصلحة البلدين.

وأشار إلى أن التعاون بين إيران والعراق يصب في مصلحة استقرار وأمن المنطقة.

وفيما بين أن المدن الحدودية من أهم مجالات رفع التعاون بين إيران والعراق، قال: "سنرفع من مستوى التعاون الثنائي بين إيران والعراق وسنربط سكك الحديد بين البلدين."

من جانبه وفي كلمته بالملتقى قال رئيس الوزراء العراقي عادل عبدالمهدي: "أواسي الشعب الإيراني العزيز والنبيل بحوادث الفيضانات التي أخذت الكثير من الضحايا."

وأشار إلى أن زيارة الرئيس الإيراني إلى العراق كانت زيارة مفصلية وتاريخية وحققت أموراً كثيرة وأزالت الخوف والتردد والبطء في الإجراءات.

وبشأن زيارته إلى إيران أوضح رئيس الوزراء العراقي "حضرنا بوفد كبير لنؤكد الرغبة في إزالة كل علامات الخوف والإعاقة بين إيران والعراق."

وخلص إلى القول: منذ عقود طويلة لم نر هذه الحركة والنشاط بين إيران والعراق.

وفي جانب آخر من كلمته حذر من أن: الأنظمة الموجودة في العراق مازالت تعمل بآليات نهايات القرن الماضي وهذا أمر غير مريح رغم التقدم.

وقال إن "البنى التحتية دمرت بالكامل في العراق وإيران إبان الحرب، وكلا البلدين عاشا الحصار والعقوبات."

 

في إيران quot بين التعاون
sendComment