newsCode: 730837 A

أكد الرئيس الايراني حسن روحاني، اليوم الاربعاء، علی إقرار علاقات طيبة وودية مع اوروبا، رافضا في الوقت نفسه السلوك غير المسؤول الذي يصدر عن أي شخص.

وخلال ترؤسه اجتماع مجلس الوزراء اليوم، أشار روحاني الى الهزائم المتتالية التي مُنيت بها اميركا وخاصة على الصعيد السياسي في المؤامرات التي خططتها وتخططها ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية، وقال: هنالك اليوم صراع بين ايران واميركا في أقصى حالاته، بمعنى انهم اليوم يستخدمون قصارى قوتهم ضد الشعب الايراني، والشعب الايراني يوظف اقصى ارادته وأمله وثقته في مواجهتهم، وهذه الظروف قلما كانت تحصل في السابق.

وبيّن اننا اليوم نمر بظروف ستعطي حرب الارادات نتائجها، ولا نشك مطلقا في انتصار ارادة الشعب الايراني العظيم امام أميركا.

ولفت روحاني الى ان الاميركان فشلوا في اقناع اوروبا بالتماشي معهم خلال شهر ايار/مايو الماضي بالانسحاب من الاتفاق النووي، كما انهم فشلوا اوائل الخريف الماضي عندما ارادوا عقد اجتماع في مجلس الامن الدولي ضد ايران، واعلنوا مسبقا ان هذا الاجتماع على مستوى الرؤساء، ولكنهم بسبب الضغوط، اضطروا ليعلنوا ان موضوع الاجتماع ليس حول ايران، وأنهم كانوا يريدون بحث موضوع السلام والامن واسلحة الدمار الشامل.

 

في روحاني غير إقرار اوروبا
sendComment