newsCode: 706660 A

أعرب المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عن تعاطفه مع الحكومة والشعب في إندونيسيا، اثر كارثة أمواج المد العاتية (تسونامي) التي ضربت مناطق حول مضيق سوندا بين جزيرتي جاوة وسومطرة والتي أودت بحياة عدد كبير من الأشخاص في المنطقة،

وعبر بهرام قاسمي اليوم الأحد عن أسفه البالغ لوقوع كارثة تسونامي في منطقة سوندا في إندونيسيا، والتي خلفت العشرات من القتلى والمشردين، مقدما تعازيه للحكومة الإندونيسية وشعبها ولذوي الضحايا.

وأعلنت الوكالة الوطنية لإدارة الكوارث في إندونيسيا، اليوم الأحد، إن عدد ضحايا أمواج المد العاتية (تسونامي) التي ضربت مناطق حول مضيق سوندا بين جزيرتي جاوة وسومطرة ارتفع إلى 62 قتيلا و584 مصابا.

وتتعرض إندونيسيا لزلازل مدمرة تؤدي إلى خسائر مادية وبشرية كبيرة، ويتبع تلك الزلازل موجات بحرية عاتية (تسونامي) تؤدي إلى تدمير المناطق التي تصل إليها على شواطئ البلاد.

 

في مع عن الحكومة إندونيسيا
sendComment