newsCode: 700845 A

اعلن رئيس مجلس الشورى الاسلامي الايراني علي لاريجاني بان الدول الست التي اجتمعت اليوم في طهران لمكافحة الارهاب اعلنت رفضها للسيات الاميركية الأحادية تجاه ايران.

واكد لاريجاني خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده على هامش المؤتمر الثاني لرؤساء مجالس ست دول آسيوية لمكافحة الارهاب الذي استضافته ايران تحت عنوان «التحديات الارهابية وتعزيز سبل مكافحتها وتقوية التواصل الاقليمي»، على التعاون الاقتصادي بين الدول الست التي حضرت المؤتمر باعتبار ان جذور الإرهاب تنبع من الضعف الاقتصادي.

واشار الى مناقشة الكثير من المسائل المتعلقة بمكافحة الإرهاب مشيرا الى وجود تقارب فكري بين الدول الست في مؤتمر مكافحة الإرهاب واضاف لاريجاني انه تمت مناقشة الكثير من المجالات حول مكافحة الإرهاب، مشيرا الى ان الدول الست رفضت السياسات الأميركية الأحادية الجانب تجاه إيران.

كما شدد رئيس مجلس الشورى الاسلامي قائلاً "يجب البحث بأنفسنا عن طرق لمكافحة الإرهاب وألا ننتظر مساعدة من الأوروبيين والمطلوب منهم عدم عرقلتنا."

واشار الى وجود نوع من التطابق في وجهات النظر حول تعريف الإرهاب وأسبابه وجذوره وطرق مكافحته.

وقال لاريجاني انه تحدث مع رئيس البرلمان الباكستاني بشأن حرس الحدود الإيرانيين المختطفين من قبل الإرهابيين على الحدود المشتركة مشيرا الى ان هناك دولا تسعى لنشر الانفلات الامني على الحدود الايرانية الباكستانية.

 

لاريجاني الدول تجاه الست الأحادية
sendComment