newsCode: 699379 A

اعلن وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف ردا على تغريدة نظيره الاميركي مايك بومبيو حول الاختبارات الصاروخية الايرانية ؛ ان بومبيو لايقيم اي اعتبار لقرار مجلس الامن الدولي وان بلاده خرجت من الاتفاق النووي خلافا للتعهدات الدولية ولكنه يعاقب الاخرين لالتزامهم بالاتفاق النووي ومن هنا فاننا لانتوقع منه اكثر من ذلك.

واكد ظريف ان الاتفاق النووي لاينص على حظر التجارب الصاروخية على ايران وقال ظریف ان ما جاء في القرار 2231 هو يختص بالصواريخ التي لها قابلية حمل الرؤوس النووية و لم يحظر ذلك ولكنه يدعو ايران الى عدم استخدام هذا النوع من الصواريخ.

واشار الى ان ايران لاتسعى لامتلاك السلاح النووي كما ان الصواريخ الايرانية لم تصنع لحمل الرؤوس النووية بل هي مخصصة لحمل للرؤوس التقليدية .

واوضح ظريف ان الصواريخ المخصصة لحمل الرؤوس النووية لاتحتاج الى الدقة وان الوصول الى الدقة اللازمة يتطلب نفقات باهضة وتابع ان الجمهورية الاسلامية برهنت من خلال ضربها مقرات الارهابيين مؤخرا بان صورايخها دقيقة للغاية.

وافاد بان تصميم الصواريخ الدقيقة بحاجة الى رؤوس تقليدية مؤكدا ان تصريحات بومبيو حول التجارب الصاروخية الايرانية تقوم كما في السابق على اسس خاطئة ومن الافضل عليه ان يقرا القرار 2231 .

وحول اعمال العنف ضد المحتجين في فرنسان قال ظريف ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تؤمن بان الاحتجاجات السلمية هو حق مشروع لكل الشعوب ولكن ينبغي ان تجري ضمن اطار القانون داعيا المسؤولين الفرنسيين الى التعاطي بسلمية مع الاحتجاجات الشعبية.

 

من ان ظريف الى القرار
sendComment