newsCode: 698447 A

قال رئيس لجنة إعداد النظام الداخلي لمجلس الشوري الاسلامي غلامرضا كاتب اليوم الأحد: إنّ طلب استجواب رئيس مجلس الشوري الاسلامي علي لاريجاني لم يبلغ حد النصاب بسبب سحب بعض النواب توقيعهم.

وعلي هامش الإجتماع المفتوح للمجلس قال «غلامرضا كاتب» أمام الصحفيين بأنّ طلب استجواب علي لاريجاني تمّ طرحه في البرلمان وتم تسليمه الي اللجنة وفق المادة رقم 26 من النظام الداخلي للمجلس بجيث كان يجب أن يوقع عليه 25 نائباً.

وقال كاتب: إنّ 27 نائباً وقعوا في البداية علي هذا الطلب الاسبوع الماضي بهدف حجب الثقة عن رئيس المجلس وسلب صلاحيته إلّا أنّ عددا منهم تراجعوا عن موقفهم وسحبوا توقيعهم.

ولم يستبعد هذا النائب البرلماني أن يزداد عدد الموقعين علي هذا الطلب مرة اُخري ويُعاد طرحه في اللجنة.

وكان لاريجاني قام بارسال مشروع قانون تعديل قانون مكافحة غسيل الأموال ومشروع قانون باليرمو إلي مجمع تشخيص مصلحة النظام، دون مروره عبر القنوات القانونية ، أي طرحه امام جلسة علنية لمجلس الشوري الاسلامي، مما اعتبره بعض النواب معارضا لمادة 112 من الدستور ومادة 200 من القوانين الداخلية للبرلمان. 

طلب رئيس الاسلامي الشوري استجواب
sendComment