newsCode: 688932 A

قال رئيس الجمهوريه إنّ تاريخ امريكا لم يشهد عبثاً بالقانون الي هذا الحد الذي بات يشهده العالم اليوم من المسؤولين الحاليين للبيت الابيض كما لم يشهد ساسة يعادون القوانين وينتهكون المعاهدات الدولية كما هو الوضع الآن.

وخلال مشاركته في إجتماع لمساعدي ومدراء وزارة الإقتصاد والشؤون المالية وصف الرئيس روحاني ساسة البيت الابيض بأنهم رواد ضرب القانون عرض الحائط وفئة عنصرية لايمكن أن نتوقع منهم خيراً.

وأشار روحاني الي رغبة الدول الاوروبية بان تكون الولاية الرئاسية الحالية في واشنطن اقصر فاقصر رافضاً فكرة المفاوضات مع ساسة واشنطن ودعوتهم المتكررة له للجلوس خلف طاولة الحوار، عازياً هذا الرفض الي عدم التزام الامريكيين بتعهداتهم السابقة وعدم احترامهم لعهودهم التي قطعوها.

ورأي الرئيس روحاني ان نوايا الولايات المتحدة المنعزلة دولياً تتمثل في تقويض ايران وبث اليأس في نفوس شعبها وإشعارهم بالخيبة مؤكداً علي أنّ هذا شئ لن يتحقق قط علي أرض الواقع.

ولفت روحاني الي الانتصارات التي حققتها البلاد علي الصعيد القانوني في محكمة لاهاي الدولية معرباً عن أمله بأن تتواصل هذه الانتصارات.

واشار رئيس الجمهورية في جانب اخر الي الحرب المفروضة وقال اننا يجب ان نشعر اليوم باننا نمر بحرب اقتصادية ونقف امام عدو غادر، ففي تلك الحقبة كان صدام، واليوم تر امب، فالامر لا يفرق. يجب ان نصمد وننتصر وان الله تعالي سيجعل النصر حليفنا.

 

في روحاني لم يشهد الابيض
sendComment