newsCode: 688417 A

قال رئيس مجلس الشورى الاسلامي "علي لاريجاني" ان الشعب الايراني اليوم وخلال مسيرات الرابع من نوفمبر سيبين لترامب انه اقل شأنا من ان يستطيع ارغام ايران على الانصياع.

واضاف لاريجاني اليوم الاحد في بداية الجلسة العلنية للبرلمان ان يوم الرابع من نوفمبر هو يوم مقاومة الشعب الايراني امام الاستكبار العالمي وكما بين قائد الثورة يوم امس الاحداث المهمة الثلاثة (قضية الحصانة القضائية للاميركيين في ايران خلال فترة حكم الشاه ومعارضة الامام الخميني لها وتحرك الطلاب الثوريين وتحرك طلاب المدارس) فأن هذا اليوم هو مظهر من مظاهر رفض الشعب الايراني للهيمنة الاستكبارية الامريكية.

وتابع ان الحكومة الامريكية ومنذ 80 عاما تتدخل في الشأن الايراني وهناك امثلة ومصاديق كثيرة على ارتكابها جرائم بشعة ضد الشعب الايراني.

وبين لاريجاني ان الشعب الايراني اقوى من ان يستطيع ترامب ارغامه على الركوع والانصياع فكما قضى على صدام و على ارهابيي "داعش" فستكون نهاية حكام البيت الابيض الندم والهزيمة مؤكدا على ان الشعوب سئمت الهيمنة الامريكية وهي تسعى للخلاص منها.

هذا واعلنت هيئة الرئاسة انتهاء اعمال جلسة اليوم عند الساعة العاشرة صباحا وذلك ليتسنى لاعضاء البرلمان المشاركة الى جانب الشعب الايراني في مسيرات الرابع من نوفمبر ( يوم مقارعة الاستكبار).

 

من ان ايران الايراني لاريجاني
sendComment