newsCode: 686135 A

قال وزير العدل الايراني "علي رضا آوائي" ان 5 آلاف افغاني يقضون في سجون البلاد وسيتم نقل الف سجين منهم الى بلادهم.

واضاف علي رضا آوائي، خلال لقائه نظيره الافغاني "ابوالبصیر انور"، ان 5 آلاف من رعايا افغانستان يقضون في السجون الايرانية وان عددا كبيرا منهم سجن على خلفية ارتكابه جرائم ذات صلة بالمخدرات فيما تدعو الحاجة لتعزيز التعاون المتبادل لاعادتهم الى بلادهم.  

وتابع: ان 22 ايرانيا يقضون في سجون افغانستان كما ان خطوات ايجابية اتخذت لنقل السجناء حیث ان الفا من رعايا افغانستان يقضون في سجون المحافظات المركزية واصفهان وخراسان الرضوية وغيرها ونحن على استعداد لنقلهم الى سجون بلادهم.  

ولفت الى ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تركز على مكافحة تهريب المخدرات والارهاب حيث تشكلان تهديدا لكلا البلدين.

ونوه الى ان ايران وافغانستان ترتبطان بعلاقات تجارية وطيدة نسبيا وينبغي المساعدة لمعالجة المشاكل الضئيلة في هذا السياق.

واشار الى ان ايران تستضيف عددا كبيرا من رعايا افغانستان والذين يتمتعون بامكانيات طيبة الا ان رغبة المسؤولين تتمثل بحصولهم على اقامة شرعية من اجل الالتزام بالقوانين وكذلك شعورهم بالمزيد من الاستقرار.

ووصف العلاقات بين ايران وافغانستان بانها تتصف بعمق وجذور تاريخية بفضل القواسم المشتركة على صعد التاريخ والحضارة والدين واللغة وان الحاجة تدعو الى التخطيط المستمر للاستفادة من هذه الطاقات. 

 

ان الى وزير نقل العدل
sendComment