newsCode: 685208 A

اكد رئيس محكمة العدل الدولية في لاهاي عبدالقوي يوسف يوم امس ان اميركا انتهكت بنودا من معاهدة الصداقة المبرمة مع ايران عام 1955.

جاء ذلك في تقرير قدمه رئيس محكمة العدل الدولية في لاهاي في اجتماع الجمعية العامة للامم المتحدة في نيويورك الخميس حول الاجراءات التي اتخذتها المحكمة خلال العام الاخير.

ويأتي ذلك بعد أن قضت محكمة العدل الدولية بوجوب إلغاء الولايات المتحدة حظرها على السلع "الإنسانية" لإيران، وضمان سلامة الطيران المدني وحركة الملاحة الجوية بعد أن رفعت طهران شكواها إلى المحكمة من إعادة فرض اجراءات الحظر الأميركية عليها.      

وكانت الجمهورية الاسلامية الايرانية قد رفعت قبل أكثر من شهرين وثيقتين الى محكمة العدل الدولية احداهما تضمنت شكوى ضد الولايات المتحدة الاميركية  وشرح المسؤولية الدولية الملقاة على عاتق الحكومة الاميركية ونقضها معاهدة الصداقة الموقعة عام 1955 ، والثانية توجيه "طلب" للمحكمة لاصدار قرار موقت يلزم اميركا بوقف تنفيذ الحظر لحين اصدار المحكمة قرارها النهائي.

 

من مع معاهدة الصداقة لاهاي
sendComment