newsCode: 657033 A

أكد وزير الدفاع في الجمهورية الاسلامية الايرانية، اليوم الاثنين، ان صاروخ "فاتح مبين" محلي الصنع تماما ويتمتع بقابليات وقدرات عديدة، وقد تم تصميمه وتصنيعه من قبل العلماء والمتخصصين بوزارة الدفاع.

وخلال مراسم عرض جيل جديد من صاروخ "فاتح مبين" اليوم، قال العميد امير حاتمي: ان ابناء شعب ايران الاسلامية واتكالا على الله والهاما من روح الإدارة الجهادية والثورية والتمسك بإرشادات الامام الراحل (رض) وتوجيهات قائد الثورة، وبدعم من الحكومة، قادرون على تلبية جميع الاحتياجات المتنوعة والمقعدة للبلاد في المجال الدفاعي، وهم من خلال رصد تهديدات الاستكبار العالمي وأعداء النظام الاسلامي، وإدراكهم الصحيح لها وفي الوقت المناسب، وضعوا ضمن اولوياتهم التصنيع المحلي للمعدات والتجهيزات الدفاعية التي تحتاجها البلاد والقوات المسلحة، ولن يدخروا اي جهد في هذا المسار.

وأشار العميد حاتمي الى عرض جيل جديد من صاروخ "فاتح مبين"، وقال: ان المتخصصين الملتزمين والكفوئين في المؤسسة الجوفضائية التابعة لوزارة الدفاع، تمكنوا بجهودهم المتواصلة ليل نهار، من تقليص الفترة الزمنية لتبديل الفكرة الى منتج، حيث استطاعوا في فترة وجيزة تتناسب مع الحاجة الميدانية للقوات المسلحة، من تصميم وتصنيع صاروخ "فاتح مبين" التكتيكي السريع عالي الدقة والذي لا يكشفه الرادار، وتمكنوا من اختبار نموذج له بنجاح.

وأضاف: بدخول هذا الصاروخ الى دورة الانتاج، ستقوم وزارة الدفاع بخطوة كبيرة في زيادة القدرات الدفاعية والردعية لإيران الاسلامية، مبينا انه رغم الحظر الشامل الذي يفرضه الاعداء وخاصة في قطاع الدفاع، تمكنا من خلال اعتماد الاقتصاد المقاوم، ان نوجد دعامة قوية للقوات المسلحة في مجال الانجازات الدفاعية وخاصة الصاروخية، وبحمد الله فاليوم يتم توفير وتلبية جميع احتياجات القوات المسلحة بالاعتماد على قدراتنا المحلية دون الحارجة الى الخارج.

وشدد على ان الشعب الايراني العظيم لن يسمح لأي قوة اجنبية بالتدخل في شؤونه الدفاعية والعسكرية، مجددا الاعلان بان القدرات الدفاعية والصاروخية للجمهورية الاسلامية الايرانية ذات طابع ردعي، وان شاء الله سنبذل الجهود لتقوية هذه القدرات الدفاعية يوما بعد آخر.

 

في من الدفاع مبين فاتح
sendComment