newsCode: 653374 A

تحدث وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف اليوم الاثنين عن المحور الذي يشكل مثلث العنف والقمع والظلم في العالم.

اعتبر ظريف الرئيس الاميركي دونالد ترامب ورئيس وزراء الكيان الصهيوني بنيامين نتنياهو وولي العهد السعودي محمد بن سلمان بانهم يشكلون مثلث العنف والقمع والظلم في العالم.

وقال ظريف في تصريح له اليوم الاثنين لمناسبة يوم الصحفي في ذكرى استشهاد الصحفي محمود صارمي والدبلوماسيين في القنصلية الايرانية في مزار شريف عام 1998 من قبل عناصر تنظيم طالبان: من الصحيح اننا نمر الان بمرحلة حساسة ومن الممكن ان تؤدي غطرسة اميركا وضغوطها الاقتصادية لبعض الاختلالات الا ان الحقيقة هي ان اميركا اليوم معزولة في العالم ولا يقول احد بعزلة ايران بل يتحدث الجميع عن عزلة ترامب ونتنياهو وبن سلمان.

واعتبر وزير الخارجية الايراني هذا الثلاثي (ترامب ونتنياهو بن سلمان) بانهم يشكلون اضلاع مثلث العنف والظلم والقمع وعدم الثقة في العالم واضاف، ان الذي يحبس رئيس وزراء دولة اخرى ومن يتملص من جميع الاتفاقيات الدولية و(منظمة التجارة الحرة) النافتا واتفاقية التعاون للباسيفيك واتفاقية باريس واي اتفاقية اخرى، ومن ينتهك حقوق الفلسطينيين ويمارس القتل والقمع ضدهم يوميا، هؤلاء الثلاثة هم معزولون في العالم بسبب سائر سياساتهم وسياسات التخويف من ايران.

واشار ظريف الى ان اليوم هو موعد حلول القسم الاول من اجراءات الحظر الاميركية ضد ايران، واضاف، سوف لن يحدث اي شيء لان ما ارادوا القيام به قد فعلوه وان اكبر ما ارادوا القيام به هو التاثيرات والحرب النفسية.

واعتبر مزاعم الاعداء بانهم يريدون مصلحة الشعب الايراني كاذبون في مزاعمهم اذ ان اول ما قاموا بحظره هو الطائرات المدنية، واضاف، لقد استطاعوا خلق اجواء نفسية اثرت على الاوضاع الاقتصادية وعلى العملة الصعبة.

وصرح ظريف، ان هنالك حقائق مثل السيولة النفقدية لكن لو نظرنا الى الحقائق الاقتصادية سنرى بانها كانت موجودة في السابق ايضا ورغم ذلك فقد كان التضخم تحت 10 بالمائة وحققنا نمو عاليا.

وطرح التساؤل وهو انه ما الذي حصل لتحدث مثل هذه الامور ؟ وقال في الجواب: انها الاجواء النفسية.

 

في ظريف العالم والظلم مثلثالعنف
sendComment