newsCode: 651933 A

تباحث وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف ونظيره الروسي سيرغي لافروف بشان التعاون الاقتصادي والاتفاق النووي وتطورات سوريا.

وفي هذا اللقاء الذي جرى اليوم الخميس في سنغافورة على هامش الاجتماع الوزاري لدول جنوب شرق اسيا في رابطة "آسيان"، تباحث ظریف ولافروف حول العلاقات الثنائية خاصة التعاون الاقتصادي والقضايا الدولية والاقليمية ومنها الاتفاق النووي وقضية بحر قزوين والتطورات السورية.

وكان وزير الخارجية الايراني قد اجرى اليوم الخميس من سنغافورة اتصالا هاتفيا مع نظيره الفرنسي جان ايف لودريان للبحث حول احدث التطورات المتعلقة بالاتفاق النووي وسبل استفادة ايران من المزايا الاقتصادية للاتفاق.

وكان ظريف قد قام بزيارة الى سريلانكا لمدة يومين قبل وصوله مساء الاربعاء الى سنغافورة للمشاركة في الاجتماع الـ 51 لرابطة "آسيان" وتوقيع وثائق انضمام الجمهورية الاسلامية الايرانية لمعاهدة الصداقة والتعاون "تاك".

وعلى هامش اجتماع الرابطة التقى وزير الخارجية الايراني اليوم ايضا نظراءه من اليابان وماليزيا وفيتنام وتركيا والفلبين ورئيس وزراء سنغافورة، وبحث معهم العلاقات الثنائية واهم التطورات الاقليمية والدولية.

 

في quot ظريف الروسي سنغافورة
sendComment