newsCode: 413509 A

أكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية وكينيا لديهما رؤى متقاربة جدا لمكافحة الارهاب، معربا عن امله بتعزيز التعاون المشترك بين البلدين في هذا المجال.

وقال لاريجاني اليوم السبت في طهران خلال المؤتمر الصحفي المشترك مع نظيره الكيني جوستين موتوري، انه في ضوء الرؤية الايجابية لايران تجاه العلاقات الودية والشاملة مع كينيا، فاننا نعتبر زيارة رئيس البرلمان الكيني فرصة سانحة بهذا الشان.

وأكد لاريجاني انه بحث مع نظيره الكيني حول تعزيز العلاقات البرلمانية، وقال: لقد استعرضنا التعاون في المجالات الاقتصادية والصناعية والزراعية والنفطية والغازية والمعدات الطبية والادوية، ونظرا لرغبة رئيس البرلمان الكيني فقد تقرر اجراء المزيد من المحادثات مع الوزراء المعنيين لتطوير التعاون بين البلدين في هذه المجالات.

واوضح رئيس مجلس الشوري الاسلامي بان الجزء الاخر من المحادثات مع رئيس البرلمان الكيني تناول قضية الارهاب في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا واضاف، ان كينيا تقوم حاليا بمحاربة بعض الجماعات الارهابية، وان رؤانا في مجال مكافحة الارهاب وعزم البلدين متقارب جدا ونامل بالمزيد من التعاون بين البلدين في هذا المجال.

واعرب لاريجاني عن امله في ان تشكل زيارة رئيس مجلس النواب الكيني لايران، منطلقا لتعزيز العلاقات في جميع المجالات.

 

في لاريجاني الارهاب جدا لديهما
sendComment