newsCode: 265431 A

تدور اشتباكات متقطعة في مدينة عين العرب(كوباني بالكردية) السورية بعد ساعات من سقوط مربعها الامني في ايدي عناصر تنظيم " داعش "، في مقابل نجاح المقاتلين الاكراد في صد " هجوم كبير " في جنوبها.

وقال المرصد السوری المعارض " تدور حالیا اشتباکات متقطعة فی شرق وجنوب وجنوب غرب عین العرب " الحدودیة مع ترکیا والتی تتعرض منذ اکثر من ثلاثة اسابیع لهجوم من قبل تنظیم " داعش " بهدف السیطرة علیها.

واضاف المرصد ان مجموعات من " وحدات حمایة الشعب " الکردیة التی تستمیت للدفاع عن المدینة تشن فی مقابل ذلک " عملیات نوعیة تشمل تنفیذ عملیات تسلل فی شرق عین العرب لقتل عناصر من تنظیم داعش والعودة الى مواقعها بعد ذلک ". وتابع " هناک محاولات متواصلة من قبل التنظیم للتقدم نحو وسط المدینة ".

وسیطر تنظیم " داعش " الارهابی الذی تمکن الاثنین الماضی من اقتحام المدینة بعد نحو ثلاثة اسابیع منذ بدء هجومه علیها، الجمعة على " المربع الامنی " للمقاتلین الاکراد والواقع فی شمال مدینة عین العرب.

وبات مقاتلو تنظیم " داعش " یسیطرون على نحو ۴۰ بالمئة من المدینة التی تبلغ مساحتها ستة الى سبعة کیلومترات مربعة وتحیط بها ۳۵۶ قریة، وذلک بعد استحواذهم على شرقها، وتقدمهم من جهتی الجنوب والغرب.

وبعید سیطرتهم على المربع الامنی الذی یضم مبانی ومراکز تابعة للإدارة الذاتیة الکردیة، شن مسلحو تنظیم " داعش " هجوما " کبیرا " من جهة الجنوب عند فترة منتصف اللیل الا ان المقاتلین الاکراد نجحوا فی صد الهجوم بعد نحو ساعة ونصف من الاشتباکات العنیفة، بحسب المرصد.

ونفذت طائرات الائتلاف الدولی العربی بعید منتصف اللیل غارتین جدیدتین على مواقع لتنظیم " داعش " فی شرق وجنوب المدینة، وفقا للمرصد ایضا.

وتبدو المعرکة بین الطرفین غیر متکافئة، اذ یشن التنظیم هجومه على المدینة الواقعة فی محافظة حلب مستعینا بآلاف المقاتلین المزودین بأسلحة ثقیلة، فی حین یقوم مئات المقاتلین الاکراد بالدفاع عن مدینتهم بأسلحتهم الخفیفة وسط نقص فی الامدادات.

ولم تفلح الغارات الجویة التی یشنها الائتلاف الدولی فی وقف تقدم مسلحی " داعش ". ویشعر المدافعون الاکراد عن المدینة بالاحباط فی ظل تناقص ذخیرتهم، مطالبین بتکثیف الغارات التی تنفذها قوات الائتلاف الدولی على مواقع التنظیم.

داعش حلب العرب عین کوبانی
sendComment