newsCode: 714176 A

قال رئيس اس.كيه انوفيشن المالكة لشركة اس.كيه انرجي أكبر شركة تكرير نفط في كوريا الجنوبية إن من المتوقع أن يستأنف مشترو النفط في البلاد استيراد الخام الإيراني في أواخر يناير كانون الثاني أو مطلع فبراير شباط.

وفي نوفمبر تشرين الثاني، حصلت كوريا الجنوبية على إعفاء من الحظر الذي تفرضه الولايات المتحدة على ايران مما يسمح لها بشراء كميات محدودة من الخام الإيراني، لكن كوريا الجنوبية لم تستورد أي نفط من طهران منذ سبتمبر أيلول.

وقال كيم جون الرئيس التنفيذي ورئيس اس.كيه انوفيشن لرويترز على هامش معرض في لاس فيجاس ”مع حصول كوريا الجنوبية على إعفاء وقيامها بإجراء محادثات مع إيران بشأن حجم أول استيراد، يبدو أن (النفط الإيراني) قد يُجلب في أواخر يناير (كانون الثاني) أو أوائل فبراير (شباط) على أقرب تقدير“.

وكانت مصادر بالقطاع قالت في نوفمبر تشرين الثاني إن من المتوقع أن يستأنف المشترون من كوريا الجنوبية واليابان استيراد النفط الإيراني هذا العام. وقالت المصادر إن بمقدور كوريا الجنوبية شراء ما يصل إلى 200 ألف برميل يوميا من الخام الإيراني معظمه من المكثفات بموجب الإعفاء.

وتعتبر كوريا الجنوبية ثالث أكبر مشتر للنفط الإيراني وأكبر مستورد للمكثفات الإيرانية قبل أن تعيد الولايات المتحدة فرض الحظر على طهران في نوفمبر تشرين الثاني.

 

في من الإيراني الجنوبية كوريا
sendComment