newsCode: 713169 A

اقترحت منظمة التخطيط والميزانية الايرانية إبرام معاهدات نقدية جديدة واستخدام نظام المراسلة المالية بدلا من نظام سويفت " SWIFT" للتخفيف من آثار الحظر.

وسعت الأنظمة المالية الدولية، خلال الاعوام الماضية، إلى صياغة أدوات بديلة للدولار الاميركي والأنظمة المالية التابعة لتجنب الرقابة الأميركية على عملياتها المالية. وفي هذا السياق، استخدمت بلدان مختلفة اسلوب المعاهدات النقدية الثنائية كاستراتيجية مهمة لإلغاء الدولار من التجارة.

وفي هذا السياق يمكن استخدام نظام المراسلة المالية كبديل لنظام Swift، والذي كانت تستخدمه في السابق دول مثل روسيا ، كآلية للتخفيف من المشاكل التي يسببها الحظر المصرفي.

وقدمت منظمة التخطيط والميزانية مقترحات عديدة لمعالجة تحديات النظام المصرفي في البلاد ، والتي سبق أن أثيرت وتكررت في التقرير الجديد للمنظمة منها:

- تنويع أدوات تطبيق السياسة النقدية للبنك المركزي عن طريق إنشاء الآليات اللازمة لاستخدام عمليات السوق المفتوح

- إعداد وتنفيذ خطة الإصلاح للنظام المصرفي في البلاد، والتي ينبغي أن تتضمن مراجعة الموازنات والبيانات المالية الأخرى للبنوك في إطار معايير التقارير المالية الدولية (IFRS).

- فصل البنوك ذات النسب المناسبة في الموازنات عن البنوك ذات الموازنات غير الملائمة ومعاقبة البنوك المسيئة

- إطلاق نظام التسوية وإتاحة إمكانية التصفية والوقف والإفلاس ودمج البنوك ذات الموازنات غير الملائمة

- اشتراط قيام البنوك بتحويل أصولها وفائضها وأسهمها إلى شركات ذات نشاطات غير مصرفية بسبب ارتفاع الأسعار في سوق الأصول.

 

من المالية إبرام التخطيط swift
sendComment