newsCode: 268273 A

اكد امين المجلس الاعلى للامن القومي ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ستواصل مساندتها للمقاومة بكل فخر وقوة, محذرا امريكا وباقي الحماة الغربيين للكيان الصهيوني من استمرار دعم جرائم هذا الكيان الغاصب.

وأصدر امین المجلس الاعلى للامن القومی بیانا اثر الحاق المقاومة الفلسطینیة الهزیمة بالکیان الصهیونی الغاصب.
وقدم جلیلی فی هذا البیان تبریکاته بمناسبة انتصار المقاومة وقال: ان الکیان الصهیونی الذی هزم فی حربی ۳۳ یوما و۲۲ یوما, تکبد بعد ثمانیة ایام هزیمة اخرى مما یدل من جهة على الضعف المتزاید لهذا الکیان, ومن جهة اخرى تنامی قدرة المقاومة.
واکد امین المجلس الاعلى للامن القومی، ان الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة ستواصل کما فی السابق دعمها للمقاومة بکل فخر وقوة, وتحذر امریکا وباقی الحماة الغربیین للکیان الصهیونی حول استمرار دعم جرائم هذا الکیان.
واضاف ممثل قائد الثورة الاسلامیة فی المجلس الاعلى للامن القومی: ان الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة تدعو الدول الاسلامیة وتماشیا مع مطلب الامة الاسلامیة باتخاذ مواقف صریحة واجراءات مؤثرة فی دعم المقاومة والشعب الفلسطینی, والقیام بدورها اللائق فی تحریر القدس الشریف.
وتابع جلیلی قائلا: ان الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة تبارک هذا النجاح للشعب الفلسطینی المظلوم, وتدعم جمیع فصائل المقاومة الى التضامن والاعتماد على المقاومة باعتباره السبیل الوحید لتحریر فلسطین, والسعی لتقیق مطالب الشعب الفلسطینی بیقظة واقتدار.

فلسطین جلیلی الاسلامیة الصهیونی الکیان
sendComment