newsCode: 267563 A

ولد الدكتور حسن روحاني عام ۱۹٤۸ في مدينة سرخة احدى توابع محافظة سمنان في عائلة معروفة بالتدين والنضال ضد نظام الشاه.

بدأ تعلیمه الدینی عام ۱۹۶۰ فی الحوزة العملیة بمدینة سمنان، ومن ثم انتقل إلى مدینة قم المقدسة عام ۱۹۶۱، حیثحضر الحلقات الدراسة لکبار علماء الدین ونهل من علومهم من بین هؤلاء یمکن الاشارة الى الایات العظام السید محمد محقق الداماد، الشیخ مرتضى الحائری، السید محمد رضا کلبایکانی، سلطانی، فاضل لنکرانی. وبموازاة دراسته الحوزویة اکمل دراسته الاکادیمیة حیثحصل على البکالوریوس فی القانون من جامعة طهران عام ۱۹۷۲. ثم انتقل روحانی الى الخارج لاکمال دراسته حیثحصل على الماجستیر والدکتوراه من جامعة غلاسکو کالدونیان عام ۱۹۹۵ و ۱۹۹۹.
النشاط السیاسی
ولدى الحدیثعن النشاط السیاسی للشیخ روحانی یمکن العودة إلى عام ۱۹۶۵ حیثالتحق بالإمام الخمینی(ره) وبدأ جولاته فی إیران ملقیاً الخطب المناهضة لحکومة الشاه، الامر الذی ادى الى اعتقاله عدة مرات ومنعه من القاء أی خطب علنیة.
إلا أنه وخلال احتفال عام فی تشرین الثانی / نوفمبر عام ۱۹۷۷ استخدم روحانی صفة " إمام " لمفجر الثورة الاسلامیة الذی کان لا یزال فی المنفى. ولکونه ملاحقاً من جهاز " السافاک "(الشرطة السریة التابعة للشاه) فإن آیة الله محمد بهشتی وآیة الله مطهری نصحاه بمغادرة البلاد.
مغادرته لطهران لم توقف نشاطه السیاسی بل واصل محاضراته العلنیة أمام الطلاب الإیرانیین فی الخارج وانضم إلى الامام الخمینی(ره) بعد وصوله إلى باریس.
مع انتصار الثورة فی إیران شارک روحانی فی إعادة تنظیم الجیش الإیرانی والقواعد العسکریة. وانتخب عام ۱۹۸۰ عضواً فی مجلس الشورى الإسلامی. ظل روحانی فی البرلمان الإیرانی لخمس ولایات متتالیة ما بین ۱۹۸۰ و۲۰۰۰، وکان خلال ولایتین نائباً لرئیس المجلس کما ترأس لجنة الدفاع ولجنة السیاسة الخارجیة. وما بین ۱۹۸۰ و۱۹۸۳ ترأس لجنة الرقابة على الجهاز الاعلامی الوطنی.
وخلال الحرب المفروضة على ایران کان روحانی یتنقل فی مناصب عسکریة عدة من بینها قیادة قوات الدفاع الجوی. ومع نهایة الحرب حصل روحانی على أوسمة عدة تقدیراً لدوره.
ومع تشکیل المجلس الأعلى للأمن القومی شغل روحانی منصب ممثل قائد الثورة الاسلامیة فی المجلس ثم أصبح أمین المجلس لمدة ۱۶ عاماً بین ۱۹۸۹ و۲۰۰۵. کما عین مستشاراً للرئیسین رفسنجانی وخاتمی للأمن القومی لمدة ۱۳ عاماً.
فی عام ۱۹۹۱ عین فی مجمع تشخیص مصلحة النظام کرئیس للجنة السیاسة والدفاع والأمن فی المجمع. فی الانتخابات التشریعیة عام ۲۰۰۰ انتخب روحانی ممثلاً لمحافظة سمنان فی مجلس الخبراء وفی عام ۲۰۰۶ مثل طهران فی المجلس ولا یزال فی هذا المنصب حتى الیوم.
عام ۲۰۰۳ تولى حسن روحانی بطلب من الرئیس السابق محمد خاتمی وبعد مواقفة قائد الثورة، مسؤولیة الملف النووی حیثمثل إیران فی المفاوضات مع الجانب الأوروبی، یعاونه فی ذلک فریق دبلوماسی یضم علی أکبر ولایتی وکمال خرازی.
وعقب انتخاب محمود أحمدی نجاد رئیساً لإیران استقال روحانی من منصبه کأمین المجلس الأعلى للأمن القومی وخلفه فی هذا المنصب علی لاریجانی.
" الشیخ الدبلوماسی " هو اللقب الذی أعطی لروحانی بسبب دوره فی المفاوضات النوویة وهو عالم الدین الوحید فی الفریق النووی الإیرانی حتى الیوم.
روحانی: حکومتی هی حکومة التدبیر والامل
وعد الدکتور حسن روحانی خلال حملاته الدعائیة بتشکیل حکومة التدبیر والامل فی حالة انتخابه رئیسا للجمهوریة ودعا الى المشارکة الفاعلة لأبناء الشعب الایرانی والحضور لدى صنادیق الاقتراع یوم ۱۴ حزیران الجاری.
و أشار روحانی فی کلمة القاها أمام انصاره الی الذکری السنویة لرحیل مؤسس الجمهوریة الاسلامیة فی ایران الإمام الخمینی(ره) واکد أن الامام الراحل علّم أبناءه سبیل العزة والحریة والاستقلال والاعتماد علی الذات موضحا أن ما یملکه الشعب الایرانی انما هو من عزة وصمود ذلک العبد الصالح.
کما أشار الی المؤامرات التی یحوکها الاعداء ضد الشعب الایرانی منذ ۳ عقود بما فیها فرض الحظر الدولی مؤکدا أن الحکومات السابقة تغلبت علی کل هذه المشاکل بفضل تدبیرها ومقاومتها.
وتطرق الی الحرب التی فرضها الاستکبار علی الشعب الایرانی ودامت ۸ أعوام موضحا أن المستکبرین حاولوا ارسال ملف ایران الی مجلس الامن الدولی فی تلک الحقبة العصیبة الا انهم أخفقوا فی ذلک وبذلوا محاولات کثیرة لتحقیق هذا الهدف فی الاعوام الاخیرة للحرب من خلال القرار ۵۹۸ الا انهم واجهوا الفشل أیضا.
وشدد روحانی علی أن الحکومات السابقة أحبطت المؤامرات التی کانت تستهدف ایران وشعبه بفضل جهودها الا ان البلد یواجه فی الوقت الحاضر وللأسف الشدید الحظر الذی یخیم علی الشعب الایرانی الصابر الصامد.
واعتبر المشارکة الملیونیة فی الانتخابات الرئاسیة نصرا عظیما یحققه الشعب الایرانی داعیا أبناء الشعب الی هذه المشارکة لتسجیل أعظم انتصار للاسلام وللوطن الحبیب.
روحانی: حکومتی حکومة السلام
وتحدثروحانی عن برامجه فی حال انتخابه رئیسا للبلاد مؤکدا أنه لا یرید الدخول فی نزاع وتوتر مع العالم حیثقال أن حکومتی هی حکومة التدبیر والامل حکومة السلام والمصالحة وتدعو الى التعاطی مع دول العالم.
وانتقد السیاسة الخارجیة الراهنة للبلاد مشددا علی أنه یرفض هذه السیاسة وستقوم حکومته فی حال انتخابه رئیسا للجمهوریة بالمصالحة مع الدول الجارة ودول العالم.
وأکد روحانی فی الوقت ذاته على عدم استسلام الشعب الایرانی للظلم لکنه یرغب فی الوقت نفسه بالتعاطی مع دول العالم من أجل التقلیل من الحظر الذی سیتم افشاله عبر اتخاذه هذه السیاسة.
له العدید من التالیفات طبع منها
- الامن القومی والدبلوماسیة النوویة
- الامن القومی والاقتصاد الایرانی
- الرؤیة السیاسیة للاسلام؛ المجلد الاول: الاسس النظریة
- الرؤیة السیاسیة للاسلام؛ المجلس الثانی: السیاسة الخارجیة
- الرؤیة السیاسیة للاسلام؛ المجلس الثالث: القضایا الثقافیة والاجتماعیة
- مقدمة على تاریخ ائمة الشیعة
- سن الاهلیة والمسؤولیة القانونیة
- الثورة الاسلامیة؛ الجذور والتحدیات
- اسس التوجه السیاسی للامام الخمینی(ره)
- دور الحوزات العلمیة فی التحولات الاخلاقیة والسیاسیة للمجتمع
کما له العدید من الکتب الاخرى التی لم یجر طباعتها لحد الان.

ایران حسن روحانی علی لاریجانی قم سمنان
sendComment