newsCode: 267501 A

الرئيس احمدي نجاد:

اعلن الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد بان محادثات جارية بين ايران وروسيا لحل وتسوية القضية المتعلقة بصفقة المنظومة الصاروخية " اس ۳۰۰ " والتي لم تسلمها روسيا لايران لغاية الان.

وقال الرئیس احمدی نجاد خلال لقائه حشدا من النخب الروس فی موسکو، ان زملائنا یجرون محادثات فی الوقت الحاضر حول هذا الموضوع، وآمل بحل وتسویة القضیة بصورة جیدة، وأرى مستقبل التعاون ممتازا ولا حدثیمکنه الحیلولة دون تطویر التعاون بین الجانبین.
وفی الرد على سؤال لاحد الحاضرین من النخب الروس حول القضیة النوویة الایرانیة وموقف ایران تجاه هذه القضیة مستقبلا قال، انه بالامکان دراسة القضیة النوویة على مستویین، فهنالک الکثیر من السبل لحل وتسویة القضیة الا ان اکثرها اساسیة هو الحوار والمحادثات.
واشار الى عدم الثقة الحاصل بین ایران والغرب واضاف، ان لکل من الطرفین ادلته لهذه القضیة ولکن بالامکان اجراء الحوار والمحادثات، وفی الماضی کانت هنالک فرص لحل وتسویة القضیة الا انه لم تتم الاستفادة منها.
واعرب عن اعتقاده بان القضیة النوویة قد حلت قبل ۴ سنوات واضاف، لقد سعوا للحیلولة دون ان تصبح ایران دولة ذات امکانیات نوویة لکننا تمکنا من ذلک ولیس بامکانهم دفعنا الى الوراء.
واضاف الرئیس احمدی نجاد، ان السبیل الوحید لحل القضیة هو القبول بایران النوویة السلمیة تماما وان الحالة الافضل هی ان نتحرک من موقف المواجهة نحو التعاون، وسیتحقق هذا الامر.

ایران الرئیس نجاد القضیة لحل
sendComment