newsCode: 267377 A

اكد قائد الثورة الاسلامية اية الله السيد علي خامنئي في خطبة عيد الفطر المبارك ان مفاوضات التسوية بين السلطة الفلسطينية والكيان الصهيوني لن تفضي الى نتيجة غير ما ادت اليه المفاوضات السابقة، وستؤدي الى ازدياد الظلم ضد الشعب الفلسطيني.

وقال قائد الثورة فی خطبة عید الفطر التی اقیمة فی باحة جامعة طهران ان مفاوضات التسویة التی تجری بوساطة امیرکیة التی هی تدعم الصهاینة وستؤدی الى ازدیاد الظلم ضد الشعب الفلسطینی.
واعرب قائد الثورة عن قلقه من الاحداثالاخیرة فی غرب اسیا وشمال افریقیا وقال ان الوضع فی مصر لا یرى الحل الا عن طریق الشعب والنخب.
وأضاف: ان تدخل القوى الکبرى فی الوضع المصری هو اکبر خطر یتحدى مصر.
وحول الاوضاع فی العراق أشار آیة الله خامنئی الى ان الحکومة العراقیة انتخبت عبر صنادیق الاقتراع لکن القوى الرجعیة لا ترضى بذلک.

مصر الشعب الفلسطینی التسویة الظلم
sendComment