newsCode: 267272 A

اكد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف في شرحه للاخطار الناجمة عن الحرب في حال وقوعها في المنطقة وخاصة في سوريا، انه على جميع دول المنطقة الحيلولة دون وقوع الحرب وتنامي التطرف.

وقال ظریف خلال لقائه مساء الاحد رئیس البرلمان العراقی اسامة النجیفی، ان لبرلمانی البلدین دورا مهما فی تسهیل العلاقات الثنائیة وان رفع مستوى التعاون البرلمانی یحظى باهمیة بالغة.
وادان ظریف ای استخدام للاسلحة الکیمیاویة واکد قائلا، ان القضیة السوریة یمکن حلها وتسویتها عبر السبل السیاسیة وتجنب القیام بای عمل عسکری.
من جانبه اکد رئیس البرلمان العراقی اهمیة جمهوریة ایران الاسلامیة کدولة قویة ومؤثرة فی المنطقة، داعیا الى التفاهم والتقارب مع ایران وتوسیع التعاون الثنائی بین البلدین.
واشار النجیفی الى زیارته المرتقبة الى طهران، وشرح موقف الحکومة العراقیة لحل وتسویة الازمة السوریة عبر الحوار السیاسی، مؤکدا ضرورة مجیء جمیع المجموعات المتناحرة فی سوریا الى طاولة واحدة لاجراء الحوار السیاسی على اساس مطالب الشعب السوری وکذلک خروج العناصر الاجنبیة من هذا البلد.

ایران وقوع ظریف دون الحیلولة
sendComment