newsCode: 267269 A

اكد قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي الخامنئي، بان الثورة الاسلامية القائمة على اساس الاستقلال الكامل والالتزام بالاسلام، قد وجهت ضربة قاسية لصرح الغربيين التاريخي.

وقال سماحته خلال استقباله الیوم الاثنین حشدا من ائمة الجمعة والجماعة فی انحاء البلاد، ان الثورة الاسلامیة قد احیت الهویة الاسلامیة واضحت انموذجا عملیا لمناهضة نزعة الهیمنة الغربیة.
واعتبر قائد الثورة الاسلامیة، الاستعمار احد اسوأ معضلات العالم واضاف، ان مرحلة الاستعمار لم تکن قابلة للاستمرار الا ان الغرب تابع هیمنته الاقتصادیة والسیاسیة والثقافیة فی الشرق والدول الاسلامیة.
واوضح بان من ضمن مظاهر الهیمنة الثقافیة الایحاء بهذا التصور وهو ان الغرب یتمیز بالتفوق ونتیجة لهذا التصور فقد اصبحت مواجهة الغرب جریمة یحاسب علیها واضحى محور واصالة الغرب هما الاساس لحساب القضایا الاخرى.
وقال آیة الله الخامنئی، ان اتساع نطاق الثورة الاسلامیة قد اقلق الغرب الذی بادر الى ابداء رد الفعل منذ الیوم الاول لانطلاقها، ولقد کان حدوثالصحوة الاسلامیة امرا حتمیا لا بد منه جعل الغرب یدخل الساحة بقلق واضطراب.
واکد قائد الثورة الاسلامیة، انه على الشعب والمسؤولین والدبلوماسیین فی البلاد اداء الدور وفق رؤیة شاملة واضاف، ان الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة کانت بمثابة الفتح الاکبر فی سیاق المواجهة بین عالم الاسلام والعالم المادی.
وقال سماحته، انه لو لم نمتلک الاقتدار ووجد الغربیون منفذا فانهم لا یرحمون، مثلما لم یشعروا بالاسى لقتل الملایین من البشر فی الحربین العالمیتین وقتل الابریاء فی افغانستان وباکستان والعراق.

افغانستان الخامنئی الثورة الاسلامیة الهیمنة
sendComment