newsCode: 267091 A

في مؤتمر صحفي مع وزير الخارجية الايراني

عقد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف والمبعوثالدولي الخاص الى سوريا الاخضر الابراهيمي مؤتمرا صحفيا حيثاكد الاخير ان الجميع مطالب بحل القضية السورية سلميا.

واشار االإبراهیمی الى انه لا یمکن حصر التصرفات البشعة فی سوریا بطرف واحد وان الجمیع مطالب بحل القضیة السوریة سلمیا مؤکدا بان البشاعات فی سوریا لن تنتهی الا بانهاء الازمة کلها.
وتابع قائلا ان الامم المتحدة جادة فی مسالة عقد مؤتمر جنیف واضاف: الجمیع یتطلعون الى مشارکة ایران فی هذا المؤتمر.
من جانبه اشار وزیر الخارجیة الایرانی الى ان ایران لم تستلم لحد الان ای دعوة لحضور مؤتمر جنیف ۲ وقال: اذا تمت دعوة ایران الى المؤتمر فانها ستشارک بعزم لحل الازمة السوریة سلمیا.
واکد ان مصالح ایران الوطنیة تشدد على الحد من التطرف فی المنطقة منوها الى ان الاوضاع فی سوریا تشکل قلقا کبیرا لکل بلدان المنطقة.

وکان المبعوثالاممی الخاص الی سوریا الاخضر الابراهیمی قد وصل الى طهران صباح الیوم السبت فی اطار جولة اقلیمیة لاجراء مشاورات مع المسؤولین الایرانیین حول مؤتمر جنیف ۲.
یشار الى ان موضوع مشارکة ایران فی مؤتمر جنیف ۲ هو احد المحاور المهمة لمباحثات الاخضر الابراهیمی مع المسؤولین الایرانیین.
وتحاول الامم المتحدة کسب تعاون دول المنطقة لانجاح مباحثات جنیف ۲.
هذا ومن المقرر ان تعقد مباحثات جنیف ۲ فی شهر نوفمبر القادم بحضور ممثلی الحکومة والمجموعات المعارضة فی سوریا الا ان بعض هذه المجموعات لها خلافات بشان المشارکة فیها.

ایران الى جنیف الابراهیمی الجمیع
sendComment