newsCode: 266883 A

علقت لجنة الشؤون المصرفية في مجلس الشيوخ الأميركي، الثلاثاء، مشروع قانون لفرض عقوبات جديدة على إيران.

وکان رئیس اللجنة، تیم جونسون، قال إنه یمیل لتأیید طلب الرئیس الأمیرکی باراک أوباما، ووزیر الخارجیة جون کیری، بوقف مؤقت لتحرکات الکونغرس الرامیة إلى تشدید العقوبات على طهران.

وتشرف لجنة الشؤون المصرفیة على التشریعات الخاصة بالعقوبات فی مجلس الشیوخ.

ودافع وزیر الخارجیة جون کیری أمام أعضاء لجنة الشؤون الخارجیة فی مجلس النواب، الثلاثاء، عن الاتفاق المرحلی الذی أبرمته القوى العظمى مع إیران.

وقال کیری، فی بدایة جلسة استماع أمام أعضاء اللجنة بشأن إیران، إن الولایات المتحدة أصبحت أکثر أمنا، وحلفاؤها فی المنطقة، بالاتفاق النووی المرحلی مع طهران، مضیفا أن هذا الاتفاق یجعل برنامجها النووی أکثر شفافیة.

وکان وزیر الخارجیة الإیرانی، محمد جواد ظریف، قال إن الاتفاق النووی الإیرانی سینتهی إذا فرض الکونغرس الأمیرکی عقوبات جدیدة.

وفی مقابلة أجرتها مجلة " تایم " مع ظریف، السبت، نشرت على الإنترنت، الاثنین، قالت المجلة إنها سألت ظریف عما سیحدثإذا فرض الکونغرس عقوبات جدیدة حتى لو لم تصبح ساریة المفعول إلا بعد ستة أشهر.

وطبقا لما ذکرته المجلة فإن ظریف اجاب قائلا " الاتفاق کله سینقضی "، وکان یشیر إلى الاتفاق الذی أبرم فی ۲۴ نوفمبر مع القوى العالمیة الست، الذی ستحد إیران بموجبه من برنامجها النووی مقابل تخفیف محدود للعقوبات الاقتصادیة المفروضة علیها.

قانون إیران الشیوخ عقوبات لتشدید
sendComment