newsCode: 266868 A

نجح العلماء الايرانيون في مجال الفضاء في ارسال مسبار " الباحث"(بجوهش) الذي يحمل ثاني قرد تحت عنوان " فرغام " الى الفضاء واستعادته الى الارض سالما.

وتمکن مسبار " الباحث" الذی یحمل کائنا حیا الى الفضاء صباح الیوم من تنفیذ مهامه الفضائیة بنجاح تام لتقترب بذلک الجمهوریة الاسلامیة فی ایران خطوة اخرى من ارسال الانسان الى الفضاء.
ومسبار الباحثالذی یحمل قردا من فصیلة " رزوس " عاد الى الارض بنجاح بعد ان طوى مسافة بارتفاع ۱۲۰ کیلومترا فی الفضاء لمدة ۱۵ دقیقة.
ویأتی اطلاق المرکبة باحثفی الیوم الاول من اسبوع الابحاثالذی تحتفل به الجمهوریة الاسلامیة فی ایران.
یذکر ان کلمة " فرغام " تعنی بالفارسیة(الذی یبشّر بالخیر ویأتی بخبر مفرح)، وهو القرد الثانی الذی ترسله ایران الى الفضاء الخارجی، بعد تجربة اولى ناجحة.

وفور هذا الانجاز، أشاد الرئیس الایرانی حسن روحانی بنجاح العلماء الایرانیین فی هذا المجال فیما أکد وزیر الدفاع الایرانی عودة القرد فرغام حیا الى الأرض.

وفی بیان أصدره بهذا الشأن هنأ الرئیس روحانی بنجاح منظمة الفضاء الایرانیة بارسال ثانی کائن حی(قرد) الى الفضاء الخارجی واعادته سالما الى الارض.
واضاف الرئیس روحانی ان العلماء والخبراء الایرانیین فی شؤون الفضاء نجحوا فی اطلاق ثانی کبسولة فضائیة تقل قردا یسمى فرغام على متن صاروخ یعمل بالوقود السائل واعادته سالما الى الارض.
واعرب الرئیس روحانی فی هذا البیان عن تهانیه بتحقیق هذا النجاح الکبیر فی قطاع الفضاء الى قائد الثورة والشعب الایرانی وتمنیاته للعلماء والخبراء الایرانیین بتحقیق المزید من التقدم والنجاحات بمختلف المجالات العلمیة فی البلاد.

ایران حسن روحانی الى الفضاء فرغام
sendComment