newsCode: 265590 A

أعربت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الإيرانية مرضيه افخم عن أملها في أن تؤدي المفاوضات النووية بين طهران ومجموعة ۵ + ۱ إلي تقريب وجهات النظر بين الجانبين.

وتابعت فی تصریحاتها بأن الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة قد أکدت مرارا علی إرادتها الجادة للکی تجنی المفاوضات النوویة ثمارها.

وفی إشارتها إلی المفاوضات التی تم إجراءها مع الوفد الأمریکی خلال الأیام الماضیة أکدت افخم علی أنه ستجری مفاوضات مع دول أوروبیة نهایة الأسبوع الحالی إلی جانب عقد إجتماع علی مستوی وزراء خارجیة مجموعة ۵ + ۱ علی هامش إجتماع الجمعیة العامة لمنظمة الأمم المتحدة.

وقد أعلنت إیران أن الجولة القادمة من المفاوضات النوویة مع الدول الخمس دائمة العضویة فی مجلس الأمن إضافة إلى ألمانیا ستعقد فی ۱۸ سبتمبر الجاری.

وأکد نائب وزیر خارجیة إیران للشئون القانونیة والدولیة عباس سید عراقجی قوله إنه سیتم عقد هذه المحادثات النوویة فی نیویورک، مشیرا إلى أنه سیتم إجراء محادثات ثنائیة بین ممثلی إیران وبعض الدول قبل الجولة المقبلة من المفاوضات.

بدوره، قال مایکل مان المتحدثباسم منسقة السیاسة الخارجیة فی الإتحاد الأوروبی کاثرین أشتون إن المفاوضین الإیرانیین سیعقدون محادثات مع ممثلی بریطانیا وفرنسا وألمانیا فی فیینا یوم ۱۱ من سبتمبر الجاری.

نیویورک افخم إیران الأسبوع الحالی
sendComment