newsCode: 265357 A

شدد كبير المفاوضين الإيرانيين عباس عراقجي ردا علي تصريحات مساعدة وزير الخارجية الأمريكي المكلفة بالشؤون السياسية ويندي شرمان علي أننا لن نتراجع عن حقوقنا النووية قيد أنملة.

وتابع عراقجی بأن إیران لن تقبل بقاء حتی عقوبة واحدة ضدها فی إطار الإتفاق النووی الشامل مشیرا إلی أن الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة شارکت فی المفاوضات النوویة بناء‌ علی سیاساتها المبدئیة التی تؤکد علی رفض إستخدام سلاح الدمار الشامل بمختلف أنواعه بما فیه النووی فی ظل فتاوی سماحة قائد الثورة الإسلامیة فی إیران فی هذا الشأن.

وشدد علی أن موقف الجمهوریة الإسلامیة فی المفاوضات النوویة واضحة ونحن لن نتراجع عن حقوقنا النوویة قید أنملة لکن مستعدون للشفافیة وإیجاد الثقة مشیرا إلی أن کافة قدرات إیران النوویة سنحافظ علیها ولن نقبل تعطیل أیة منشآت نوویة أو توقف أعمالها کما لن نقبل تفکیک أیة أجهزة أو عرقلة مسار الدراسات النوویة وخاصة عملیة تخصیب الیورانیوم.

وصرح علی أنه یجب رفع جمیع العقوبات عن البلاد ولن نقبل بقاء أی عقوبات ضدها فی إطار الإتفاق النووی الشامل.

وقد حملت شرمان إیران مسؤولیة عدم التوصل إلی إتفاق نووی شامل یتضمن تقیید نشاطاتها النوویة ورفع العقوبات عنها فی المقابل.

عراقچی إیران النوویة لن کافة
sendComment