newsCode: 264540 A

أكدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية، ماري هارف، أن اقتراب العالم من الحصول على اتفاق نووي مع إيران بات أكثر من أي وقت مضى، معتبراً ذلك انجازاً ملحوظاً.

وأعلنت المسؤولة الامریکیة ذلک فی المؤتمر الصحفی الیومی الذی تتناول فیه مختلف القضایا الدولیة، وذلک فی معرض اشارتها الى المفاوضات النوویة التی جرت بین ایران والقوى السداسیة الدولیة فی العاصمة النمساویة فیینا الشهر الماضی.

وأکدت هارف أن الادارة الامریکیة زادت من تعاونها مع الکونغرس بخصوص البرنامج النووی الذی تعتمده ایران.

ولدى اجابتها عن سؤال حول ما تردد من مزاعم بخصوص مشارکة مقاتلات ایرانیة فی قصف مواقع ل " داعش " الارهابیة، قالت " لقد أعلنت واشنطن أکثر من مرة بعدم وجود أی تنسیق عسکری مع طهران، اضافة الى أننی لست فی الموقع الذی أؤکد فیه مشارکة المقاتلات الایرانیة فی قصف مواقع داعش فی العراق ".

وکانت صحیفة هافینغتون بوست قد نقلت عن مسؤول عسکری أمریکی زعم أن مقاتلات تابعة لسلاح الجو فی جیش ایران قصفت مواقع " داعش ".

یذکر أن الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة فندت أمس الثلاثاء على لسان مساعد الارکان العامة للقوات المسلحة العمید مسعود جزائری النبأ المزعوم بشأن تعاون طهران مع التحالف الغربی بقیادة الولایات المتحدة الامریکیة، فی قصف مواقع زمرة " داعش " الارهابیة، وشدد على أن هذا النبأ الذی روّجت له وسائل اعلام أجنبیة نقلاً عن مسؤولین عسکریین أمریکیین انما هو خبر کاذب جملة وتفصیلاً.

ایران داعش اتفاق واشنطن نووی أن أکثر أی مضى إقتراب
sendComment