newsCode: 265926 A

قال الأمين العام للاتحاد الدولي لكرة القدم(الفيفا)، جيروم فالك، إن نهائيات كأس العالم بالبرازيل ۲۰۱٤ ربما واجهت بعض المشاكل التنظيمية لكنها تبدو في طريقها لتكون النهائيات صاحبة أفضل عروض في أرض الملعب.

وأوضح فالک: " أعتقد أنها أفضل کأس عالم من حیثکرة القدم. إنها الأکثر تهدیفا منذ نهائیات ۱۹۸۲ ".

وحتى قبل دخول النهائیات التی تقام بمشارکة ۳۲ بلدا دور الثمانیة هذا الأسبوع فإن الأهداف التی شهدتها أکثر مما سجل فی النهائیات السابقة بجنوب إفریقیا فی ۲۰۱۰.

وقال فالک، إن کأس العالم فی البرازیل قد فاقت توقعات الفیفا.

وأضاف " عانینا من بعض المشاکل خارج الملاعب.. لم تکن أشیاء مهمة. رأینا أشیاء لم تکن قد اکتملت.. لکننا فی التحلیل النهائی.. رأینا ما توقعناه یتحقق ".

ولم یقل فالک إن کان الفیفا سیشارک فی تحقیق بدأه الاتحاد الکامیرونی لکرة القدم بعدما قال، الاثنین، إنه ینظر فی مزاعم بحدوثفساد فی مباریات الفریق بالدور بالمجموعة الأولى خاصة تلک التی خسرتها الکامیرون ۴ - صفر أمام کرواتیا.

وبدلا من ذلک قال فالک إن الفیفا قلق من المراهنات غیر المشروعة فی کرة القدم على مختلف المستویات.

إلى ذلک، قال فالک إنه قد تم تعزیز الأمن خاصة مع احتمال مواجهة المنتخبین الغریمین البرازیل والأرجنتین فی النهائی.

أفضل کرة البرازیل فالک الفیفا
sendComment