newsCode: 549851 A

نفت حركة حماس ما ورد في بعض التقارير الإعلامية حول معارضة قطر اتفاق المصالحة المبرم مع حركة فتح برعاية مصرية، واستياء الدوحة بشأن الاتفاق، مؤكدة أن تلك المعلومات عارية عن الصحة.

وجاء في بيان صدر عن مكتب رئيس حركة حماس بقطاع غزة، يحيى السنوار اليوم الأحد: "في ظل ما تناقلته بعض وسائل الإعلام حول ما ورد في لقاء رئيس الحركة بقطاع غزة الأستاذ يحيى السنوار مع الأطر الشبابية بأن قطر تعارض المصالحة الوطنية الفلسطينية أو أنها مستاءة من التقارب في العلاقة بين حماس ومصر الشقيقة أو أن هناك توترا في العلاقة بين الحركة وقطر، هو أمر عار عن الصحة تماما، ولم يرد ذكره في اللقاء نهائيا".

وكانت وسائل إعلام محلية قد ذكرت أن السنوار قال خلال لقاء جمعه مع "أطر شبابية"، الخميس الماضي، إن ثمة توتر في العلاقة بين حماس ودولة قطر.

وأشاد البيان بدور قطر في دعم الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، قائلا إنه "كان ولا يزال دورا رياديا لن ينساه شعبنا".

وأوضح أن قطر "قامت بالعشرات من المشاريع الإنسانية ومشاريع الإعمار والبنى التحتية في القطاع"، التي انعكست على تحسين مستوى الحياة، وهو ما ساهم بصورة كبيرة في منع انهيار القطاع خلال سنوات الحصار.

وأكدت الحركة أنها لمست "طيلة الوقت حرص قطر الكبير على تحقيق المصالحة الوطنية الفلسطينية وإنهاء الانقسام ومباركتها لكل الجهود الرامية لتحقيق ذلك". 

في quot قطر حماس المصالحة
sendComment