newsCode: 539041 A

قال المتحدث باسم خارجية الجمهورية الإسلامية الإيرانية، أن الرئيس الأميركي لا يعرف العالم ولا منطقة الشرق الأوسط الحساسة، ولعله يعرف عن منطقتنا الدولار والنفط ورقصة السيف فقط.

وفي حوار اجرته معه صحيفة "اعتماد" الايرانية، نشرته اليوم السبت، ورداً على سؤال بشأن خطاب الرئيس الأميركي دونالد ترامب في الجمعية العامة لمنظمة الأمم المتحدة وتهجمه غير المسبوق على إيران وتشكيكه بالاتفاق النووي، قال بهرام قاسمي: إن خطاب ترامب، خطاب تاريخي وفريد، من حيث التصريحات غير المناسبة والمثيرة للسخرية وهو أكثر خطاب سطحية لرئيس أميركي في منظمة الأمم المتحدة.. لقد أثبت ترامب عديم التجربة أنه لا يتمتع بأي معرفة ووعي وبصيرة في مجال قضايا السياسة الخارجية.. كما أنه ليس له حظ من فهم الحقوق الدولية وروح وفلسفة منظمة الأمم المتحدة وميثاقها وأهداف هذه المنظمة، أو لعله يتظاهر بعدم المعرفة.

وأضاف: لقد تحدث ترامب من منصة منظمة الأمم المتحدة بقدر من السخافة والسخرية والفظاعة، ليهدد الدول ويرفع عقيرته بإثارة الحروب وتدمير الدول، فيستعرض نيته أمام العالم بتدمير كوريا الشمالية، فيما يهدد إيران صاحبة الحضارة والثقافة التي تمتد لآلاف السنين.. أن ترامب عن قصد أو غير قصد ينتهك ميثاق منظمة الأمم المتحدة وروحها ولا يعير أهمية للقرارات الأممية.. لقد استولت سكرة الوعود الذهبية والمالية من بعض الأنظمة الفاسدة في المنطقة على الرئيس الأميركي، بحيث ينسى أنه يتحدث من على أي منصة وأمام أي أناس وأي عالم، ويمثل اي دولة وأي شعب.

من لا ترامب يعرف السيف
sendComment