newsCode: 508419 A

إستعرضت الوحدات العائمة والجوية للقوة البحرية الإيرانية في مياه بحر قزوين الیوم الخميس، في اليوم الخامس والأخير لمناورات "الأمن المستديم والاقتدار البحري 96". إستعرضت الوحدات العائمة والجوية للقوة البحرية الإيرانية في مياه بحر قزوين الخميس، في اليوم الخامس والأخير لمناورات "الأمن المستديم والاقتدار البحري 96".

وكانت هذه المناورات غير مسبوقة من جهة تنفيذ بعض الخطط ومنجزات ومعدات القوة البحرية في بحر قزوين، ومن ضمن ذلك مشاركة مدمرة "دماوند" الايرانية الصنع تماما للمرة الاولى منذ انضامها لاسطول الشمال للقوة البحرية الايرانية على هذا المستوى الواسع والمهم.

وتعتبر المدمرة "دماوند" في مياه بحر قزوين شمال البلاد ثاني مدمرة إيرانية الصنع بعد الأولى مدمرة "جماران" للقوة البحرية الإيرانية في جنوب البلاد.

وبعد إنجاز عدة مهمات بحرية والحضور في الدول الساحلية لبحر قزوين، شاركت المدمرة "دماوند" للمرة الاولى في "مناورات الأمن المستديم والاقتدار البحري 96" وتمكنت من القيام بمهمتها بنجاح كسفينة قيادة وإلى جانبها بوارج حربية قاذفة للصواريخ من فئة "بيكان" وفرقاطات مجهزة بمدفعية من فئة "قائم" بمعية زوارق هجومية سريعة.

وتم في هذه المناورات اختبار مختلف أنواع المنظومات المنتجة في الداخل ومنها المنظومات الإلكترونية والبصرية التي تنصب على الوحدات العائمة لاستخدام أنواع الأسلحة وكذلك منظومات الحرب الإلكترونية الموجودة في الوحدات العائمة، كما تم استخدام الطائرات المسيرة المنطلقة من البحر كأهداف لاختبار وتقييم إسلحة الوحدات العائمة.

وقامت القوات الخاصة (ذوي القبعات الخضراء) للقوة البحرية بتنفيذ عمليات حرب عصابات ومضادة لحرب العصابات وعمليات تسلل إلى الساحل حيث استعرضت قدراتها بنجاح.

كما تم بنجاح تنفيذ عمليات الحرب الحديثة وإطلاق النيران من قبل القوات الخاصة للقوة البحرية ووحدات الطيران ضد الأهداف العائمة وعمليات إنزال بواسطة المروحيات بالقفز وبالحبال في البحر والساحل وعمليات الاستطلاع والإغاثة والإنقاذ البحري وتحليق طائرات بأجنحة ثابتة "إف 27".

يذكر أن مناورات "الأمن المستديم والاقتدار البحري 96" انطلقت يوم الأحد الماضي بكلمة السر "يا جعفر الصادق (عليه السلام)" وبرسالة الصداقة والسلام في ظل الاقتدار في بحر قزوين، بهدف استعراض قدرات القوة البحرية الإيرانية في سياق توفير الأمن المستمر والمستديم في أكبر بحيرة في العالم وإعلان الاستعداد للتعاون المشترك مع الدول الجارة الأخرى المطلة على هذه الرقعة المائية واختبار المنظومات الحديثة المنتجة وطنيا ونقل الخبرات اللازمة من الكوادر المخضرمة للكوادر الشابة.

وشاركت في المناورات التي جرت على مساحة 80 ألف كيلومتر مربع ولمدة 5 أيام، جميع وحدات أسطول الشمال والتي تضم المنطقة البحرية الرابعة للقوة البحرية "الإمام الرضا (عليه السلام)" وجامعة "الإمام الخميني (رض)" للعلوم البحرية ومركز "الإمام الباقر (عليه السلام)" لتدريب التخصصات البحرية ومركز "قمر بني هاشم (عليه السلام)" لتدريب القوات الخاصة والقاعدتان البحريتان "أمير آباد" و"آستارا".

وحضر المراسم الختامية للمناورات التي جرت يوم أمس الخميس، قائد القوة البحرية لجيش الجمهورية الإسلامية الإيرانية الأدميرال حبيب الله سياري ورئيس مجلس الشورى الإسلامي علي لاريجاني والعديد من المسؤولين المدنيين والعسكريين.

في quot البحرية قزوين العائمة
sendComment