newsCode: 448283 A

دان المتحدث بأسم الخارجية الايرانية بشدة اعدام السجناء البحرينيين الثلاثة، وقال ان المحافل الدولية وحقوق الانسان وجميع المنظمات المدنية في اقصي بقاع العالم، قد أقرت عدم شفافية سير المحاكمة غير العادلة للمواطنين الثلاثة.

واضاف بهرام قاسمي في معرض رده علي اعدام السجناء البحرينيين الثلاثة، ان حكومة البحرين وباجرائها غير المدروس هذا ، كشفت مرة اخري بانها لاتسعي الي الحلول السلمية وفتح الطريق امام الحل السلمي للأزمة في البحرين.

وأكد ان حكومة البحرين تصر وعلي الدوام علي اعتماد الحلول الأمنية والقمع وقتل المعترضين العزل.

واضاف المتحدث باسم الخارجية : من المؤسف انه وفي الوقت الذي يؤكد الشعب البحريني وزعمائه السياسيين والشخصيات الدينية والمحافل الدولية علي تسوية الأزمة في البحرين عن طريق الحوار والتعاطي البناء، فان حكومة البحرين تسعي ومن خلال تصعيد التوجهات الأمنية وفرض الضغوط علي زعماء المعارضة واعدام السجناء السياسيين، تسعي يوما بعد يوم الي غلق الطريق امام أي حوار سياسي وجر البلد باتجاه الانغلاق السياسي الكامل.

وأكد قاسمي، ان حكام البحرين وباستمرار نهجهم هذا، سوف يتحملون مسؤولية تداعيات هذه الاجراءات وسلوكهم المتطرف .

واعلن النظام البحريني اليوم الاحد عن إعدام ثلاثة معارضين سياسيين بتهمة قتل ضابط اماراتي واثنين اخرين.

واعلن الادعاء العام في البحرين انه تم صباح اليوم تنفيذ حكم الإعدام في المحكوم عليهم الثلاثة المدانين في القضية .

والمعارضون الثلاثة الذين جري اعدامهم رميا بالرصاص هم؛ عباس السميع وعلي السنكيس وسامي مشيمع.

و اعتبرت المقررة الاممة الخاصة بالبحرين أن قتل الشبان الثلاثة خارج القانون الدولي، ومحاكمتهم كانت غير عادلة.

 

في الثلاثة السجناء البحرينيين اعدام
sendComment