newsCode: 433869 A

أكد رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية علي‌أکبر صالحي، أن قرار مجلس الشيوخ الأميركي تمديد الحظر من جانب واحد على إيران إنما يعد نقضاً صریحاً لخطة العمل المشترك، مشدداً على أن طهران قد اتخدت الرد المناسب على ذلك وسوف تعلن عنه في الوقت المناسب.

وفي حوار مع وكالة أنباء الإذاعة والتلفزيون الإيرانية حول تمديد الحظر الأميركي، قال صالحي: إن قانون ISA (أو قانون تمديد الحظر الذي استمر عشر سنوات) موجود فعلاً،  لكن الرئیس‌ الأميركي قد ألغى أثره، وحالياً لم تترتب عليه أي آثار، لكن إن تم تنفيذه عملياً وتنفيذياً، فهو سيشكل نقضاً صريحاً لخطة العمل المشترك.

وبشأن الرد الإيراني على ذلك، أشار صالحي إلى أن الجمهورية الإسلامية لا ترى ضرورة حالياً  في الإفصاح عن الإجراءات المتقابلة، وأضاف: نحن قد اتخذنا التوقعات اللازمة، أي اننا على استعداد جيد لكي نرد.

وبين رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية: في لجنة متابعة تنفيذ خطة العمل المشترك التي شكلها رئيس الجمهورية بعد خطاب سماحة القائد، تم بحث هذا الموضوع، وتم اتخاذ قرارات بهذا الجانب، وقالوا إنهم يرصدون عملية سير ISA وسيتخذون الإجراءات اللازمة المتعلقة بها.

وأكد صالحي بالقول: لا نتحرك بهذا الجانب في الفراغ، بل إننا اتخذنا الإجراءات اللازمة، لكننا لا نريد الإفصاح عما سنفعله، وتركنا ذلك إلى الوقت المناسب الذي يعلن لنا فيه مسؤولو النظام ما يرونه مناسبا، لكي نتخد الإجراءات اللازمة.

 

 

على المشترك الحظر العمل صالحي
sendComment