newsCode: 407494 A

وصف المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي، تصريحات وزير الخارجية السعودي عادل الجبير بانها اصبحت مملة ومكررة، ناصحا السعودية لاعادة النظر في سلوكها في المنطقة بصورة جدية وانتهاج العقل بدل الوهم.

وفي الرد على احدث تصريح ادلى به الجبير قال قاسمي، ان الاتهامات الخاوية والمزاعم التي لا اساس لها الصادرة عن المسؤولين السعوديين خاصة عادل الجبير ضد دور الجمهورية الاسلامية الايرانية وجهودها البناءة في المنطقة، قد اصبحت للاسف مكررة ومملة بلا حدود.

واضاف، ان تواجد مستشاري الجمهورية الاسلامية الايرانية في سوريا والدعم المعنوي والسياسي لشعوب بعض الدول الاسلامية في المنطقة التي تعاني من الممارسات الوحشية والعنيفة التي تقوم بها الجماعات الارهابية – التكفيرية، انما ياتي في سياق حفظ الامن والاستقرار في المنطقة والعالم، وان المتوقع من جميع دول المنطقة بذل الجهود بنهج ايجابي واجراءات عملية وبناءة في مسار عودة الامن والاستقرار ومنع المزيد من قتل الشعوب البريئة.

وتابع المتحدث باسم الخارجية الايرانية قائلا، لقد انكشفت للرأي العام اليوم اكثر من اي وقت مضى الحقائق الخفية بالمنطقة والعوامل الاساسية لعدم الاستقرار وانعدام الامن ولا يمكن كما في الماضي خداع الضمائر الحية والواعية من خلال قلب الحقائق والتهرب من المسؤولية وتحميلها الاخرين.

واكد قاسمي بالقول، يبدو ان الحكومة التي ينبغي ان تصحح نهجها الخاطئ وغير البناء في المنطقة والعالم هي الحكومة السعودية، التي ينبغي عليها انهاء هجماتها العسكرية ضد الاطفال والنساء اليمنيين العزل والاقلاع عن اجراءاتها غير المبدئية ودعمها للجماعات الارهابية في دول المنطقة خاصة في سوريا.

واعلن المتحدث باسم الخارجية الايرانية بان الامن في المنطقة واقتلاع جذور الارهاب وصون وحدة اراضي الدول ووحدة العالم الاسلامي وارساء السلام والاستقرار والتصدي لتهديدات الاعداء المشتركين للعالم الاسلامي، تعد قبل كل شيء اولوية اولى للجمهورية الاسلامية الايرانية.

واكد قاسمي بان من الافضل للسعودية اعادة النظر في سلوكها بالمنطقة بصورة جدية ومن الضروري ان تنتهج العقل بدل الوهم.

 

في المنطقة الوهم بدل العقل
sendComment