newsCode: 391020 A

أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجیة الإیرانیة بهرام قاسمی دعم الجمهوریة الإسلامیة فی إیران للحکومة المنتخبة من قبل الشعب الترکی طالباً عدم اللجوء إلی العنف فی ترکیا.

وخلال تصریح صحفی الیوم السبت قال قاسمی إن الجمهوریة الإسلامیة فی إیران تراقب التطورات فی البلد الجار بدقة وحساسیة کبیرة.

وأشار إلی أن وزیر الخارجیة محمد جواد ظریف أجری ثلاثة إتصالات هاتفیة مع نظیره الترکیة منذ إندلاع الأزمة من بعد ظهر یوم أمس، مشدداً علی أن طهران قلقة بشأن استقرار وأمن ووحدة ترکیا وکذلک الدیمقراطیة وسیادة القانون فی هذا البلد.

وقال قاسمی إن الجمهوریة الإسلامیة فی إیران تعتبر أن الأولویة هی عودة الأمن والإستقرار لهذا البلد الصدیق والجار.

 

في من إيران الشعب قبل
sendComment