newsCode: 336713 A

أكد مساعد رئيس هيئة الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية العميد مسعود جزائري، ان الجمهورية الاسلامية في ايران تطور قدراتها العسكرية والدفاعية بما يتناسب مع التهديدات الموجهة.

وردا على اجراءات واشنطن ذات الطابع التدخلي في البرامج الدفاعية الايرانية قال العميد جزائري "القسم الاعظم والأساس من القدرات الدفاعية والعسكرية للجمهورية الاسلامية الايرانية يعتمد على الشعب المتواجد في الميدان دوما، وفي ظل الاستعداد الكبير للشباب الايراني وباقي قوى المقاومة فإن ايران اليوم على أفضل مستوى من الاستعداد الدفاعي".

وتابع:"نحن نعمل دوما على تعزيز قدرات البلاد الدفاعية بما يتناسب مع التهديدات الموجهة، لذا فكلما زاد الشيطان الكبير (اميركا) من مستوى تهديداته وضغوطه فإننا نقوم بتطوير قدراتنا العسكرية والدفاعية".

واعتبر العميد جزائري بأنه لا يمكن الوثوق بالادارة الاميركية في جميع الظروف، مؤكدا ان الجمهورية الاسلامية في ايران ستواصل طريق الصمود والمقاومة والعمل الجهادي لتمريغ أنف اميركا واعداء الثورة الاسلامية في التراب.

وأضاف كبير متحدثي القوات المسلحة الايرانية، "لتعلم الادارة الاميركية بأن الشعب الايراني سوف لن يحيد قيد أنملة عن قراره الثوري في اطار تعاليم الاسلام المحمدي (ص) الأصيل، وأن استراتيجية الضغوط الرامية الى احداث تغيير فشلت في ايران على مدى السنوات الماضية ".

ولفت العميد جزائري الى التصريحات الاستكبارية وغير المؤدبة والمخالفة لحقوق الانسان الصادرة عن السلطة التنفذية او التشريعية في اميركا حيال الشعب الايراني الأبي ونظام الجمهورية الاسلامية قائلا "الادلاء بهكذا تصريحات سوف لن يؤدي سوى الى مزيد من استياء المجتمع الدولي والشعب الايراني من المسؤولين الاميركيين ".

وأوضح العميد جزائري، بأن ايران ليس أمامها، في ظل تشديد الضغوط الاميركية، سوى رفع مستوى استعدادها الدفاعي.

في ايران مع التهديدات الموجهة
sendComment