newsCode: 301075 A

نفى السفير الايراني لدى اذربايجان محسن باك آئين وجود اي علاقات بين طهران وحزب العمال الكردستاني التركي (ب ك ك).

  ووصف باك آئين، في تصريح صحافي ادلى به لموقع هفته ايجي ردا على سؤال حول ما تروج له بعض وسائل الاعلام الغربية من دعم ايران لهذا الحزب، وصف العلاقات بين ايران وتركيا بالاستراتيجية، مضيفا: ان طهران تريد تعزيز الاستقرار والامن في هذا البلد.

ونفى وجود اي علاقات بين ايران و(ب ك ك) ووصف نشر مثل هذه الانباء بانها تشكل جانبا من سياسة الغرب الاعلامية والتي ترمي لتاجيج الخلافات في المنطقة.

واكد موقف طهران القائم على ضرورة توفر عزيمة دولية في مجال مكافحة الارهاب ما يتطلب الحفاظ على الوحدة الوطنية لبلدان المنطقة ومواصلة نهج التصدي لهذه الظاهرة.

واشار الى مخططات الكيان الصهيوني لاثارة الخوف من ايران في العالم، وقال: ان هذا الكيان المختلق يبث الاشاعات والاكاذيب حول مزاعم قائمة على خطط ايرانية لانتاج الاسلحة النووية، وهو ما اتضح كذبه خلال المفاوضات النووية بين ايران و5+1 حيث ثبت ان اهداف ايران في حيازة برنامج نووي سلمي فقط.

واوضح: انه لهذا السبب تسعى بعض البلدان حاليا لتعزيز علاقاتها مع ايران وان زيادة عدد زيارات المسؤولين الاوروبيين الى طهران مؤخرا شكلت نموذجا على هذا المسار.

واشار الى بعض القيود في العلاقات بين ايران واذربايجان في مرحلة الحظر، وقال: انه بعد ازالة الحظر ستحدث قفزة نوعية في العلاقات الاقتصادية بين ايران وبلدان العالم ومنها اذربايجان.

واكد السفير الايراني في اذربايجان على تعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين ومنها المصرفية، واعرب عن استعداد طهران لتمتين الاواصر في مجالات الطاقة والتجارة والنقل والمواصلات والسياحة.

في ايران بين علاقات اي