newsCode: 284582 A

عقد عباس عراقجي ومجید تخت روانجي الجولة الثامنة والأطول من المفاوضات النووية في فيينا اليوم الاربعاء، لصیاغة نص الاتفاق الشامل مع هیلغا اشمیت مساعدة منسقة السیاسة الخارجیة للاتحاد الاوروبي.

وسیبقی مساعدا ظریف في فیینا الی نهایة حزیران/ یونیو الجاري المهلة المحددة المتفق علیها للمفاوضات بین ایران ومجموعة "5+" للوصول الی الاتفاق النووي، ویمکن ان ینضم الوزراء ایضا الی هذه الجولة من المفاوضات.

وقال عراقجي: إن الحظر الاقتصادي المفروض على ايران سيلغى بالتزامن مع تطبيق الاتفاق النووي النهائي، واضاف أن موعد الثلاثين من حزيران للتوصل الى اتفاق بين الطرفين ليس مقدساً، ويمكن ارجاؤه عدة ايام، لافتا الی ان هنالك افکاراً في هذا المجال یمکنها ان تکون باعثة علی الاطمئنان.

وقال کبیر المفاوضین الایرانیین ، هنالك مشکلة باسم التزامن نبحث بشأنها في الوقت الحاضر وتعتبر احد الاقواس المهمة جداً التي مازالت مفتوحة والتي هي بحاجة للمزید من الوقت لمعالجتها.

واكد عراقجي أن طهران لن تضحي باتفاق جيد مقابل الالتزام بالمواعيد، لافتاً الى انه من المحتمل ان تبقى عدد من الخلافات المفصلية والاساسية في الايام الاخيرة حتى ينضم وزراء الخارجية الذين سيبتون فيها.

وكانت الجولة السابعة للمفاوضات قد بدأت الاربعاء الماضي 10 حزيران/ يونيو في فيينا لمدة 4 ايام على مستوى مساعدي الخارجية بحضور عراقجي وروانجي ومن ثم استمرت على مستوى الخبراء بحضور المدير العام لدائرة الشؤون السياسية والامن الدولي في الخارجية الايرانية حميد بعيدي نجاد.

في من المفاوضات فيينا النووية
sendComment