newsCode: 284471 A

أشار وزير الخارجية الأمريكي جون كيري يوم الثلاثاء إلى أن واشنطن لن تصر على أن تجيب إيران على الأسئلة التي لم تحل حول أنشطتها النووية السابقة لأن الولايات المتحدة تعرف بالفعل ما فعلته طهران بالضبط.

وفي وقت سابق قال مسؤولون أمريكيون إن إيران عليها أن تجيب على مجموعة من الاستفسارات لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة بشأن الأنشطة الإيرانية السابقة التي قد تكون مرتبطة بأبحاث الأسلحة النووية وإن بعض تخفيف العقوبات بموجب اتفاق نووي محتمل متوقف على الاجابة على تلك الاستفسارات.

وحتى الآن لم تتمكن الوكالة الدولية للطاقة الذرية من الحصول على اجابات لجميع أسئلتها حول ما يسمى بالأبعاد العسكرية المحتملة للبرنامج النووي الإيراني في الماضي. وتقول طهران إن أدلة الوكالة عن الأنشطة المتعلقة بالأسلحة في الماضي ملفقة وتصر على أن برنامجها النووي سلمي.

وقال كيري في حديث إلى الصحفيين من خلال دائرة فيديو مغلقة إن واشنطن مستعدة لأن تكون مرنة بشأن هذه المسألة.

وأضاف كيري "نحن لا نركز على أن توضح إيران على وجه التحديد ما فعلوه في وقت من الأوقات... نعرف ما فعلوه وليس لدينا أي شك. لدينا معرفة مطلقة فيما يتعلق بأنشطة عسكرية معينة قاموا بها." وتابع كيري "ما يهمنا هو المضي قدما... من المهم جدا لنا أن نعرف اننا نمضي قدما وأن هذه الأنشطة توقفت."

وتلتزم الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وروسيا والصين بمهلة فرضتها على نفسها تنتهي في 30 يونيو حزيران للانتهاء من اتفاق نووي طويل الأجل مع إيران تحد بموجبه من أنشطة برنامجها النووي الحساسة لعشر سنوات على الأقل مقابل رفع العقوبات.

ويقول مسؤولون قريبون من المحادثات إن من المرجح أن تستمر حتى أوائل يوليو تموز.

وبموجب الاتفاق المؤقت بين إيران والقوى الست يتعين على طهران معالجة بواعث قلق الوكالة الدولية للطاقة الذرية في إطار أي اتفاق نهائي.

على من إيران كيري أن
sendComment