newsCode: 269674 A

اوعز رئیس الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة حسن روحانی الی وزیر الثقافة والارشاد الاسلامی علی جنتی للعمل عبر التعاون مع وزارة الخارجیة علی مواصلة متابعاتها والاطمئنان الی معاقبة المتحرشین بالشابین الایرانیین وتوفیر امن الزوار وتقدیم تقریر دقیق وشامل لاتخاذ القرار.

وافاد الموقع الالکترونی للحکومة الایرانیة بان رئیس الجمهوریة اشار فی رسالة الی وزیر الثقافة والارشاد الاسلامی الی حادثة التحرش بالشابین الایرانیین المعتمرین فی مطار جدة وقال، انه علی منظمة الحج والزیارة عبر التعاون مع وزارة الخارجیة مواصلة متابعاتها والاطمئنان الی معاقبة المجرمین وتوفیر الامن للزوار وتقدیم تقریر دقیق وشامل لاتخاذ القرار.

واضاف، انه فی ضوء حادثة الاعتداء علی الشابین الایرانیین الیافعین فی مطار جدة، ورغم ان احترام المبادئ الدینیة للمواطنین وتوفیر امکانیات الزیارة لهم یعتبر ضمن سیاسات وبرامج الحکومة، ولکن فی حال عدم توفیر الامن والکرامة للزوار فان استحباب هذا الامر ازاء الذنب الکبیر المتمثل بالاساءة الی الزوار والمساس بالعزة الوطنیة، سیفقد بریقه ومن الممکن فی ظروف ما ان یتحول (الاستحباب) الی حرام.

وقال الرئیس روحانی، انه بناء علیه فمن الضروری ان تقوم منظمة الحج والزیارة بالتعاون مع وزارة الخارجیة بمواصلة المتابعات اللازمة مع السشؤولین السعودیین بصورة جادة والاطمئنان بشان معاقبة المجرمین وتوفیر الامن للزوار وتقدیم تقریر دقیق وشامل من اجل اتخاذ القرار.

علي روحاني الي معاقبة الايرانيين
sendComment